عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

القوات الليبية تقترب من استعادة مدينة سرت بمساعدة القوات الاميركية

محادثة
euronews_icons_loading
القوات الليبية تقترب من استعادة مدينة سرت بمساعدة القوات الاميركية
حجم النص Aa Aa

الضربات الجوية للقوات الاميركية على مواقع تنظيم ما يسمى بالدولة الاسلامية في مدينة سرت، تساهم في استعادتها من قبل القوات الليبية الموالية لحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً .

وكانت القوات الليبية قد دخلت مدينة سيرت في حزيران/يونيو الماضي، وهي اليوم تحاصر مقاتلي التنظيم المتشدد في منطقة مساحتها خمسة كيلومترات. ولتحرير هذه المدينة الساحلية الواقعة بين طرابلس وبنغازي وعلى بعد مئة وثمانين كيلومتراً من مصراتة، شكلت عملية سميت بالبنيان المرصوص.

العقيد محمد الغصري رئيس غرفة العمليات تحدث ان المعارك تتركز على استعادة الطرق الرئيسية قرب القصور الرئاسية وبعض الاحياء، واضاف “اهم الاماكن المتواجد فيها داعش، قاعة واغادوغو (والتي هي مركز للمؤتمرات الافريقية والدولية) وتعتبر مخازن كبيرة جداً، فيها طابقان تحت الارض، وما تزال فيها الدبابات والراجمات وسيارات مفخخة”.

سيرت ظلت لعقود معقلاً للرئيس الراحل معمر القذافي والموالين له، وسقطت بيد المقاتلين الجهاديين في حزيران/يونيو 2015، وحولها لقاعدة خلفية له تستقطب المقاتلين الاجانب الذي يجري تدريبهم على شن هجمات في الخارج.