المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قفزة ميلر المبتكرة من أجل مجد الميدالية الذهبية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Kawtar Wakil
قفزة ميلر المبتكرة من أجل مجد الميدالية الذهبية

العداءة الباهاماسية شوني ميلر ابتكرت طريقة جديدة للفوز بالميدالية الذهبية.

ميلر البالغة من العمر 22 عاما ألقت بجسدها فوق خط النهاية لتضع يداها على سباق 400 متر وتتفوق بذلك على نظيراتها وتتوج بالميدالية الذهبية.

وسجلت ميلر أفضل زمن شخصي لها وهو 49.44 ثانية متغلبة على الأمريكية إليسون فيليكس بطلة أولمبياد لندن والتي سجلت 49.51 ثانية.

العداءة الباهاماسية شوني ميلر:“المدربون وأنا كذلك، وضعنا استراتيجية واضحة لهذا السباق طبقتها بالحرف الواحد، ولكن خلال الأمتار الأخيرة، لم أعد أشعر بساقي كانت ثقيلة للغاية، لم أعد أقوى على المتابعة. فقلت: حسنا،أنا أرى الخط، لا بد لي من الوصول إليه ،بدأت حينها أحاول وفقدت توازني، ووقعت عند خط الوصول بهذه الطريقة ، وأنا سعيدة لمجرد أني تمكنت من عبور خط النهاية في المقدمة.”

الميدالية البرونزية عادت للجامايكية شيريكا جاكسون بزمن 49.85 ثانية.

للإشارة في العام الماضي خلال منافسات بطولة العالم، احتلت اليسون فيليكس المركز الأول متقدمة على شوني ميلر.