عاجل

متظاهرون يضرمون النار في برلمان الغابون احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية

 محادثة
متظاهرون يضرمون النار في برلمان الغابون احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أضرم متظاهرون النار في جزء من مبنى برلمان الغابون وسط العاصمة ليبرفيل، احتجاجا على نتائج الانتخابات التي اعيد فيها انتخاب على بونغو لفترة رئاسية من سبع سنوات.

ووقعت اشتبكات عنيفة في مناطق متفرقة من العاصمة بين قوات الامن وانصار مرشح المعارضة جان بينغ الذي سبق واعلن فوزه في الانتخابات.

بينغ الذي شغل في السابق مناصب عدة، من بينها منصب وزير الخارجية وزير الخارجية تحدث عن مقتل عدد من ألاشخاص جراء اطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين، مؤكدا ان الحرس الجمهوري والشرطة اقتحموا مقر حزبه.

وكانت وزارة الداخلية اعلنت فوز بونغو بحصوله على 49.8% من الاصوات، في مقابل 48.2% لصالح منافسه.

ودعا بونغو بعيد الذي تحكم اسرته البلاد منذ نحو نصف قرن بعيد الاعلان عن فوزه إلى احترام صناديق الاقتراع.

ودعت فرنسا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يوم الاربعاء إلى الهدوء وطالبت السلطات الغابونية بالكشف عن نتائج كل مركز من مراكز الاقتراع لمزيد من الشفافية. وانتخب علي بونغو للمرة الأولى عام 2009، بعد وفاة والده عمر بونغو الذي حكم الغابون لمدة 42 عاما.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox