بان كي مون يجري تحقيقا بشأن قصف 140 مدنيا في اليمن

بان كي مون يجري تحقيقا بشأن قصف 140 مدنيا في اليمن
بقلم:  maha farid
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

بات المتمردون اليمنيون اكثر تشددا في اعقاب القصف الذي أدى إلى مقتل مائة واربعين شخصا في قاعة عزاء بصنعاء، وحملوا مسؤوليته للتحالف العربي بقيادة السعودية، ما يزيد من تعقيد اي فرصة لحل الأزمة…

اعلان

بات المتمردون اليمنيون اكثر تشددا في اعقاب القصف الذي أدى إلى مقتل مائة واربعين شخصا في قاعة عزاء بصنعاء، وحملوا مسؤوليته للتحالف العربي بقيادة السعودية، ما يزيد من تعقيد اي فرصة لحل الأزمة اليمنية.

الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، بان كي مون، علق على الأمر:” قصف جنازة يوم السبت كان هجوما قاسيا على المدنيين وانتهاكا لحقوق الإنسان الدولية. التقارير الأولية للحادث تشير أن الهجوم نفذه التحالف العربي، الأعذار لم تعد تبرر هذه الهجمات، لم يعد من الممكن للأطراف المعنية الاختباء وراء ضبابية الحرب”.

وتعد حصيلة القصف الذي يرجح انه عبارة عن غارات للتحالف الداعم للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، الأعلى منذ بدء عملياته قبل ثمانية عشر شهرا، الأمر الذي دفع الأمين العام للأمم المتحدة إلى إجراء تحقيق “محايد“، في حين اعلنت واشنطن انها بدأت بمراجعة فكرة تعاونها مع التحالف، إذ اجرى وزير الخارجية جون كيري اتصالا مع ولي العهد السعودي وزير
الدفاع الامير “محمد بن سلمان بن عبد العزيز” معربا عن “قلقه العميق” مما جرى في صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون وحلفاؤهم الموالون للرئيس السابق علي عبدالله صالح منذ ايلول/سبتمبر للعام ألفين وأربعة عشر، داعيا الى وقف فوري للأعمال القتالية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مظاهرة حاشدة في اليمن احتجاجا على غارة صنعاء

قصف أميركي على اليمن.. الحوثي: واشنطن ولندن استهدفتا شبكات اتصالات في تعز بـ 11 غارة

بيان أمريكي بريطاني بحريني مشترك: نفذنا اليوم في اليمن ضربة استهدفت تحديداً موقع تخزين تحت الأرض