عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل قائد عسكري روسي شرق اوكرانيا

محادثة
euronews_icons_loading
مقتل قائد عسكري روسي شرق اوكرانيا
حجم النص Aa Aa

اعلنت قيادة التمرد المؤيد لروسيا في شرق اوكرانيا الاثنين حدادا لمدة ثلاثة ايام على روح القائد العسكري “ارسيني بافلوف” المعروف بكنية “موتورولا” الذي قتل الاحد في انفجار بمصعد منزله في مدينة دونيتسك معقل المتمردين.

طبقا لأقوال أحد جنود وحدة اسبرطة التي كان يقودها “بافلوف” أن القنبلة وضعت بفعل فاعل في مصعد المبنى، واتهم المتمردون سلطات كييف بالمسؤولية عن الانفجار.

وصرح “الكسندر زاخارتشينكو“، رئيس جمهورية دونيتسك الشعبية قائلا:” نجري تحقيقا في الوقت الحالي حول تفاصيل الحادثة، فنحن على علم بالفاعل ولكننا نسعى لمعرفة شركاؤه في الجريمة”.

وكان بافلوف اكد في مقابلة عبر الهاتف مع جريدة كييف بوست الاوكرانية انه قتل خمسة عشر جنديا اوكرانيا اسرتهم قواته، ونشرت الجريدة الحوار، التي نددت به منظمة العفو الدولية، في نيسان/ابريل لعام ألفين وخمسة عشر.