عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

البرلمان الأوروبي يسند مسألة المشادة الكلامية بين أعضائه إلى القضاء الفرنسي

euronews_icons_loading
البرلمان الأوروبي يسند مسألة المشادة الكلامية بين أعضائه إلى القضاء الفرنسي
حجم النص Aa Aa

رئيس البرلمان الاوروبي مارتن شولتز صرح يوم الاربعاء أنه اسند مسألة المشادة الكلامية بين عضوين من البرلمان إلى القضاء الفرنسي للبت في الأمر.

في اجتماع لأعضاء البرلمان الأوروبي، وبعد المشادة بين عضوين من أعضاء البرلمان، قرر “مايك هوكم” الجندي السابق البالغ من العمر ثلاثة وستين عاما الخروج عن صمته والدفاع عن نفسه أمام أعضاء البرلمان، وذلك بعد اتهام “ستيفن ولف” له بصفعه.

ولف كان قد أدخل إلى المستشفى في مدينة استراسبورج الفرنسية جراء الحادث.