عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مخاوف لدى أوباما من تولي ترامب الرئاسة الأمريكية

محادثة
euronews_icons_loading
مخاوف لدى أوباما من تولي ترامب الرئاسة الأمريكية
حجم النص Aa Aa

الرئيس الامريكي باراك أوباما يعلن أن خليفته الرئيس المنتخب دونالد ترامب أكد له دعم بقاء حلف شمال الأطلسي قويا وذلك خلال لقائهما الخميس الماضي في البيت الابيض بعد الإعلان عن نتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

هذا ما أكّده باراك أوباما في أول مؤتمر صحافي بعد الانتخابات الرئاسية عقده الإثنين في البيت الأبيض حيث أشار إلى قضايا أخرى حساسة رافقت وصول دونالد ترامب إلى سدة الحكم.

باراك أوباما قال:“لقدأعرب عن اهتمام كبير في الحفاظ على العلاقة الإستراتيجية الأساسية وهذه واحدة من الرسائل التي سوف أكون قادرا على تقديمها بشأن التزامه بحلف شمال الأطلسي.”

أوباما أوضح أنّه دعا ترامب إلى التقرب من الأمرييكين الذين شعروا بخيبة أمل بعد انتخابه رئيسا، أوباما صرّح في هذا الصدد:“قلت له كما قلت ذلك علنا، انه استنادا الى طبيعة الحملة الشرسة، من المهم السعي الى ارسال بعض اشارات الوحدة ومد اليد الى الاقليات والنساء وكل الذين شعروا بالقلق ازاء اللهجة التي ميزت الحملة.”

وخلال هذا المؤتمر الصحافي أشار أوباما إلى أنّه لا يعتقد أنّ ترامب إيديولوجي بل هو براغماتي كما تحدّث عن مخاوف لديه من تولي ترامب رئاسة البلاد بسبب اختلافهما في عديد المواضيع والقضايا.