عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

استئناف القتال في احياء حلب الشرقية بعد انهيار اتفاق وقف اطلاق النار

euronews_icons_loading
استئناف القتال في احياء حلب الشرقية بعد انهيار اتفاق وقف اطلاق النار
حجم النص Aa Aa

استأنفت قوات النظام السوري وحلفاؤها الهجوم على المنطقة التي لا تزال خاضغة لسيطرة فصائل المعارضة في القسم الجنوبي الغربي من احياء حلب الشرقية، بعد انهيار اتفاق وقف اطلاق النار الذي تم التوصل إليه برعاية روسية تركية.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن قوات الجيش تواصل عملياتها لسحق المقاومة في احياء حلب بعدما صدت هجوما لفصائل المعارضة فجر اليوم.

وزير الخارجية التركي مولود تشاووش اوغلو اتهم من جانبه قوات النظام وميلشيات موالية لدمشق بعرقلة اتفاق خروج المدنيين والمقاتلين من الاحياء المحاصرة، مؤكدا أنه سيجري محادثات مع نظيريه الروسي والايراني.

وارجعت مصادر في المعارضة انهيار الاتفاق إلى وضع ايران شروطا جديدة لعمليات اجلاء المدنيين والمقاتلين من حلب. وقالت المصادر إن ايران تريد عمليات اجلاء متزامنة لمصابين من قريتي الفوعة وكفريا الشيعيتين اللتين تحاصرهما المعارضة في محافظة إدلب.