لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

منظمة "أطباء بلا حدود" تنتقد سوء معاملة الشرطة المجرية للمهاجرين

 محادثة
منظمة "أطباء بلا حدود" تنتقد سوء معاملة الشرطة المجرية للمهاجرين
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

سوء تعامل الشرطة المجرية مع طالبي اللجوء والمهاجرين غير الشرعيين أثار استنكار عدة منظمات إنسانية وحقوقية من بينها منظمة أطباء بلا حدود التي نشرت الخميس تقرير ا في هذا السياق.

المنظمة الطبية غير الحكومية أكّدت أن المهاجرين الذين يحاولون التسلل من صربيا إلى المجر كثيرا ما يطلبون تلقي العلاج من الجروح التي يقولون انها ناتجة عن سوء المعاملة من قبل شرطة الحدود المجرية.

مومشيلو جورجيفيتش، طبيب صربي من منظمة أطباء بلا حدود قال:“كانت هناك أيضا الكثير من الشكاوى من الناس الذين تعرضوا للعنف الجسدي والذي للأسف لا يمكن أن يصنف طبيا لأنه لا يترك أي آثار واضحة على الجلد. من الإيذاء الجسدي، لدينا الضربات والكدمات ومنذ منتصف العام الماضي لدينا حالات عضات الكلاب.”

ومن جانبها كذبت السلطات المجرية مزاعم الإعتداء وسوء المعاملة على طول الحدود مع صربيا التي أشار إليها تقرير أطباء بلا حدود.

صدور هذا التقرير تزامن مع مرور سنة كاملة عن تشييد السلطات المجرية لجدار أسلاك شائكة على الحدود مع الجارة صربيا والذي يبلغ طوله مائة وخمسة وسبعين كيلومترا. كما أنّ التقرير يأتي بعد أيام قليلة من تبني البرلمان المجري لقرار يسمح التوقيف المنهجي لجميع طالبي اللجوء في مراكز مخصصة لذلك.