Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

مقتل اكثر من 35 شخصا في تفجيرات انتحارية تبناها تنظيم داعش

مقتل اكثر من 35 شخصا في تفجيرات انتحارية تبناها تنظيم داعش
Copyright 
بقلم:  Rachid Said Guerni
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied
اعلان

هزت سلسلة من التفجيرات الانتحارية مناطق في العراق الجمعة، أودت بحياة خمسة وثلاثين شخصا على الأقل وإصابة العشرات. التفجيرات الانتحارية استهدفت حواجز للتفتيش في العاصمة بغداد والبصرة تبنها تنظيم ما يسمى بالدولة الدولة الاسلامية بعد ساعات من وقوعها.

L’#EI dit avoir détruit un bulldozer, un BMP, un Humvee et avoir endommagé un bulldozer dans une attaque SVBIED à l’Ouest de #Mosul. #Irakpic.twitter.com/81GlgxBA3q

— Nassim al-Talib (@geopolitiquee) 14 mai 2017

ففي بغداد فجر انتحاري يقود سيارته المفخخة نفسه عند حاجز تفتيش حي ابو دشير جنوب العاصمة، مما أسفر عن سقوط 13 قتيلا و15 مصابا على الأقل..
كما حاول انتحاري اخر تفجير نفسه بسيارة مفخخة لكن الشرطة أطلقت النار عليه وقلته.
وفي البصرة، هاجم انتحاريان بسيارتين ملغمتين نقطتي تفتيش على طريق سريع قرب حقول نفط، مما أدى إلى مقتل عدد من الأشخاص.
وقالت مصادر في الشرطة العراقية إن الانفجار الأول وقع عند حاجز الرميلة، أما الثاني فوقع على بعد كيلومتر واحد عن الانفجار الأول في نقطة تفتيش تدعى الصدرة.

#البصره
مقطع فيديو من موقع الحدث
اللهم شافي الجرحى و تقبل الشهداء
انا لله و انا اليه راجعون pic.twitter.com/gAltw65I6T

— هيثم (@Hathm_14) 19 mai 2017

فرضت القوات العراقية، اليوم السبت، إجراءات أمنية مشددة عند مداخل العاصمة العراقية بغداد ومحافظة البصرة تحسباً لأية هجمات جديدة قد يشنها تنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية.
وأكدت مصادر في وزارة الداخلية العراقية إغلاق أحد مداخل بغداد الغربية، وتشديد الإجراءات الأمنية في المداخل الأخرى.
واستعادت القوات العراقية اغلب احياء هذه المدينة الواقعة في شمال العراق ولم يبق سوى احياء قليلة في المدينة القديمة التي يراهن التنظيم على الصمود فيها بسبب ضيق شوارعها وتراصف مبانيها القديمة ما يشكل عائقا امام المدرعات العسكرية.

وخسارة الموصل بشكل كامل يعتبر نهاية ما يسمى “دولة الخلافة” التي أعلنها زعيم التنظيم ابو بكر البغدادي في المدينة عام 2014.

بيان #المشروع_العربي رقم (( 22 )) حول ادانة التفجيرات الارهابية التي ضربت العاصمة بغداد ومحافظة البصرة . pic.twitter.com/oDScHeAfjR

— المشروع العربي (@Arabprojectiq) 20 mai 2017

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: الأضرار الناجمة عن انفجار في قاعدة عسكرية لقوات الحشد الشعبي في بابل

الأمن والنفط.. محور لقاء وزير الخارجية العراقي مع نظيره التركي في بغداد

العراق يطلق على معرض الكتاب الدولي الرابع شعار "صارت تسمى فلسطين"