المصطافون يعودون إلى شواطئ جنوب فرنسا بعد إخماد الحرائق

المصطافون يعودون إلى شواطئ جنوب فرنسا بعد إخماد الحرائق
بقلم:  Rachid Said Guerni
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied
اعلان

بعد حالة التوتر والطوارئ التي شهدتها معظم مناطق جنوب فرنسا بسبب الحرائق الكبيرة، بدأ الوضع يتحسن بعد أن تمت “السيطرة” على ألسنة النيران.

ففي منطقة بورم لوميموزا السياحية في مقاطعة فار تم السيطرة تماما على الحرائق التي اندلعت وعاد المصطافون على المخيمات والمنتجعات، غير أن التخوف لا زال سائدا من اندلاع حرائق جديدة بسبب قوة الرياح.
وفي مقاطعة بوش دو رون المجاورة تمت السيطرة على ثلاثة حرائق ويجري تنظيفها، بحسب رجال الإطفاء.
وكافح فرق الإطفاء بمشاركة أكثر من ستة آلاف رجل وامرأة منذ بداية الاسبوع الحرائق التي دمرت نحو سبعة آلاف هكتار في جنوب البلاد وأدت الى اجلاء أكثر من عشرة آلاف شخص، بحسب رئيس الوزراء ادوار فيليب الذي زار بورم لو ميموزا مساء الأربعاء.
وطلبت فرنسا طائرتي رش في إطار المساعدة الاوروبية. ووصلت مساء الثلاثاء طائرة أولى من ايطاليا الى جزيرة كورسيكا التي تشهد هي الأخرى عدة حرائق.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

العثور على أقدم رسالة في العالم داخل قنينة في أستراليا

إجلاء الآلاف من السكان بسبب الحرائق بجنوب فرنسا

شاهد: هكذا بدت كاتدرائية نوتردام في باريس بعد خمس سنوات على الحريق الذي نشب فيها