Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

الجيش العراقي يستعيد تلعفر من تنظيم داعش

الجيش العراقي يستعيد تلعفر من تنظيم داعش
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

الجيش العراقي يستعيد "تلعفر" ويحاصر عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" في العياضية

اعلان

قال الجيش العراقي إنه تمكن من استعادة مجمل قضاء تلعفر من قبضة مقاتلي تنظيم مايعرف بتنظيم “الدولة الإسلامية” بعد أسبوع من القتال لطرد عناصر التنظيم من هذه المدينة التي تعتبر آخر معاقله المهمة في العراق بعد أن أخرج من الموصل.

قائد عمليات قادمون يا تلعفر الفريق قوات خاصة الركن عبد الأمير رشيد يارالله أعلن في وقت سابق، ان قطعات الفرقة المدرعة التاسعة ولوائي مع 9 2 و11 من الحشد الشعبي حررت حي العسكري وحي الصناعة الشمالية ومنطقة المعارض وبوابة تلعفر وقرية الرحمة.

#نصر_والله_نصرpic.twitter.com/VCYJK95biG

— خلية الاعلام الحربي (@wmciq1) 27 août 2017

وزير الدفاع العراقي عرفان الحيالي أكد السبت أن الجيش سيعلن قريبا استعادة تلعفر بالكامل من تنظيم الدولة الإسلامية، بعد أن نجح في السيطرة على معظم أحيائها، مشيرا إلى أن التنظيم انهار ولم يعد قادرا على الوقوف بوجه القوات المشتركة.

وأشار الحيالي إلى قرب إعلان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي عن تحرير قضاء تلعفر التابع لمحافظة نينوى، باعتبار العبادي القائد العام للجيش والقوات المسلحة.

وكانت القوات العراقية قد أعلنت السبت، أي بعد أسبوع من بدء عملية “قادمون يا تلعفر“، سيطرتها على مركز تلعفر وقلعتها، وتحدث مصدر عسكري عن سيطرة القوات المهاجمة على 90% من مساحة المدينة، التي تقع على بعد 80 كم غرب مدينة الموصل.

بعد هزيمة عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في تلعفر، توجهت القوات العراقية إلى تطوق ناحية “العياضية” التي تبعد 15 كم شمال تلعفر، لمحاصرة عناصر التنظيم المتواجدين فيها.

وتحمل العياضة أهمية كبيرة بالنسبة للقوات العراقية، لأن غالبية عناصر “الدولة الإسلامية” فروا من تلعفر إليها، فضلا عن كون تلك الناحية آخر جسر لفرار عناصر التنظيم باتجاه سوريا.

قائد عمليات قادمون ياتلعفر
تم إنجاز التحرير الكامل لمركز قضاء تلعفر والقوات المشتركة اتجهت الى تحرير ناحية العياضية والمناطق المحيطة بها

— خلية الاعلام الحربي (@wmciq1) 27 août 2017

القوات الرئيسية التي تشارك في الهجوم هي الجيش العراقي والقوات الجوية والشرطة الاتحادية وجهاز مكافحة الإرهاب الذي دربت الولايات المتحدة قواته، وبعض وحدات الحشد الشعبي التي طوقت المدينة يوم الأحد الماضي.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

العراق: العثور على رفات 139 ضحية لتنظيم "داعش" في حفرة ضخمة شمالي البلاد

"أم حذيفة" زوجة البغدادي الأولى تواجه الإعدام في العراق لتورطها في جرائم داعش

شاهد: عيد الأضحى في العراق.. شعائر دينية وألم يدمي القلب على غزة