قبرص تجني المليارات من بيع "الجنسية الاوروبية"

قبرص تجني المليارات من بيع "الجنسية الاوروبية"
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أفادت صحيفة غارديان البريطانية أن جزيرة قبرص جمعت أكثر من 4 مليارات يورو منذ 2013، مقابل منح جوازات أوروبية، إلى أثريا الأقلية الحاكمة من الروس والأوكرانيين المتهمين بالفساد، وهم من بين مئات الأشخاص الذين تقدموا للحصول على الجواز الأوروبي، في إطار ما يعرف بخطط “التأشيرة الذهبية” المثير للجدل.

اعلان

و“التأشيرة الذهبية” هي تأشيرة إقامة تمنح لأشخاص لا يملكون جنسية أوروبية، ويرغبون في الإقامة في أوروبا، أو في التنقل بحرية فيها، ويتم الحصول على هذه التأشيرة مقابل الاستثمار الاقتصادي في قبرص.

وكانت الجنسية القبرصية بداية 2013 يمنحها الوزراء في إطار من السرية وبعيد بعض الشيء عن الشكل الرسمي الحالي للإجراءات المعمول بها.

ومن بين مئات الأسماء التي استفادت من البرنامج رجال أعمال كبار وشخصيات سياسية جد مؤثرة.، ويطرح ذلك وفق الصحيفة تساؤلات بشأن عمليات التدقيق الأمنية التي تجرى على المتقدمين بالمطالب. ومن بين المستفيدين نجد الملياردير الروسي دمتري ريبولوفليف ورامي مخلوف ابن خال الرئيس السوري بشار الأسد، الذي وصفته تسريبات للدبلوماسية الأمريكية كمثال للفساد في سوريا التي مزقتها الحرب.

وقد أعرب سياسيون أوروبيون عن معارضتهم بيع المواطنة الأوروبية، ووصفوا الخطة القبرصية التي تقوض برأيهم مفهوم المواطنة، باللاأخلاقية والمنحرفة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الرئيس القبرصي ليورونيوز: "أمد يدي للجميع للتوصل إلى حل للقضية القبرصية"

شراء الجنسية هوس الأثرياء الجديد

روسيا تفرض قيوداً مؤقتة على صادراتها من الوقود لتفادي النقص في أسواقها المحلية