عاجل

عاجل

طاقات جنسية هائلة لسكان قرية بسبب دخان مصنع فياغرا

 محادثة
تقرأ الآن:

طاقات جنسية هائلة لسكان قرية بسبب دخان مصنع فياغرا

طاقات جنسية هائلة لسكان قرية بسبب دخان مصنع فياغرا
حجم النص Aa Aa

اشتكى سكان قرية إيرلندية صغيرة من الدخان المتصاعد من مصنع للفياغرا بالقرب من قريتهم، ووصفوا أيّامهم "بالصعبة". وتصنّع شركة "بفايزر" الطبيّة حبوب الفياغرا منذ نحو عقدين في مصنع متواجد بالقرب من قرية ريغانسكيدي، جنوب إيرلندا، الأمر الذي أدّى إلى وقوع عدة مواقف طريفة.

في التفاصيل زعم قروين يسكنون في قرية ريغانسكيدي أن تنشق الدخان الناتج عن مصنع الفياغرا القريب، يعطي الرجال والكلاب طاقات جنسية هائلة.

أحد أصحاب المقاهي قال للصحافة إن "نفساً واحداً من الدخان وستصبح صلباً مثل الحديد" وإنهم في القرية يتنشقون الدخان مجاناً منذ سنوات. أمّا والدة صاحب الحانة فقالت "إن المكان بمثابة جنة لأولئك الذين يعانون من مشاكل في المجال" وأكدت أن ثمة شيئاً ما يطفو في الهواء.

وأضافت الوالدة الأرمة أنها "تحبّ الغزل، وأنه ما عليها سوى أن تتنشق مرّة واحدة من الهواء، وسيكون كلّ شيء على ما يرام".

من جهتها أصدرت شركة بفايزر، الشركة المصنّعة للمُنتَج، بياناً قالت فيه "إن ما يدور الكلام عنه مجرد خرافة، وإنّ الناس تحب الترفيه والتسلية بهذا النوع من الأحاديث. وأضاف البيان أن "الشركة لا تشعر بالغيظ من هذا المزاح لأنها على يقين أن عملية تصنيع المنتَج تتم بدقة واحترافية".

بيان الشركة لم يطمئن السكّان الذين يتخوّفون من أن شيئاً ما، أكثر خطراً، يجري خلف جدران المصنع.

فيونا تومي، إحدى الممرضات العاملات في قطاع الطب النفسي، عادت إلى القرية بعد اغتراب دام خمس سنوات وأدلت بشهادتها حول الموضوع. وقالت تومي "إن كلاب القرية تجوب الشوارع وهي في حالة هيجان جنسي".

وفي محاولة منها لتقدير الأسباب، قالت تومي التي يبدو أنها، كما الشركة المصنعة، لا تصدّق أن الدخان هو السبب فيما يجري، قالت "إن مواد الفياغرا قد تسرّبت إلى منشأة مياه (الشرب)".