Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

ترامب يهاجم عضوة في مجلس الشيوخ بسبب مزاعم تحرش والأخيرة ترد

ترامب يهاجم عضوة في مجلس الشيوخ بسبب مزاعم تحرش والأخيرة ترد
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
اعلان

سارعت السناتور الأمريكية كريستين غيليبراند بالرد على الرئيس دونالد ترامب يوم الثلاثاء وقالت إنها لن تصمت بعدما هاجمها على تويتر بسبب انضمامها إلى دعوة تطالب بالتحقيق في اتهامات بالتحرش الجنسي وسوء السلوك ضده.

وقال ستة من أعضاء مجلس الشيوخ ومنهم غيليبراند إنه ينبغي على ترامب الاستقالة.

كان ترامب هاجم غيليبراند على تويتر يوم الثلاثاء قائلا "السناتور كريستين غيليبراند، قليلة الشأن والتابعة تماما لتشاك شومر، والتي كان من الممكن أن تأتي إلى مكتبي حتى فترة ليست ببعيدة ‘لتستجدي‘ الحصول على مساهمات لحملتها (الانتخابية) (وكانت ستفعل أي شيء من أجل ذلك)، هي الآن ضمن الحلقة التي تحارب ترامب".

ويقود شومر الأعضاء الديمقراطيين بمجلس الشيوخ.

لكن غيليبراند التي ظهر اسمها كمرشحة ديمقراطية محتملة بالانتخابات الرئاسية المقبلة في 2020 تقول إنها لن تتراجع.

وقالت في مؤتمر صحفي "كان هذا تشويها قائما على أساس الجنس يهدف لإسكاتي، لكنني لن أسكت على هذا الأمر".

وفي مناسبة بالبيت الأبيض يوم الثلاثاء، لم يرد ترامب على سؤال لأحد الصحفيين عن مغزى التغريدة.

وانضم مشرعون ديمقراطيون آخرون لمساندة غيليبراند ومنهم السناتور إليزابيث وارين والتي تردد اسمها أيضا بشأن الترشح بانتخابات الرئاسة المقبلة.

واتهمت أكثر من 12 امرأة ترامب بالتحرش الجنسي بهن في السنوات التي سبقت دخوله المعترك السياسي. ولم تتحقق رويترز على نحو مستقل من الاتهامات بحق ترامب.

وتقدم الاهتمام بالتحرش الجنسي وسوء السلوك إلى الواجهة مجددا يوم الاثنين حين دعت ثلاث نساء، اتهمن ترامب في السابق بسوء السلوك،الكونجرس إلى التحقيق في سلوكه.

وفي مقابلة مع شبكة (إن.بي.سي) يوم الثلاثاء، دعمت امرأة رابعة كانت وجهت هي الأخرى اتهامات مشابهة لترامب، النساء الثلاث في دعوتهن إلى التحقيق.

ودعت نحو 60 مشرعة ديمقراطية إلى التحقيق.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

دعوى قضائية من عشيقة سابقة لترامب للتحرر من اتفاق شراء صمتها

آلانا إيفانز، ممثلة إباحية ثانية تمّت دعوتها إلى غرفة ترامب

ترامب يتحدى العالم الاسلامي في تغريدة جديدة بشأن القدس