عاجل

عاجل

الحوت "ويكي" يقلد صوت البشر ويردد كلمات الترحيب والوداع

 محادثة
تقرأ الآن:

الحوت "ويكي" يقلد صوت البشر ويردد كلمات الترحيب والوداع

الحوت "ويكي" يقلد صوت البشر ويردد كلمات الترحيب والوداع
حجم النص Aa Aa

سجّل العلماء صوت حوت قاتل يدعى "ويكي" يكرر كلمات "مرحبا" و"وداعا"، كما عدّ هذا الحوت من واحد حتى ثلاثة، وقال أيضاً اسم مدربه "ايمي".

ويعيش الحوت البالغ من العمر 14 عاما فى مارينلاند فى انتيب بفرنسا وهو الأول في العالم الذي أصدر أصواتاً تحاكي الكلمات البشرية، حسب ما يؤكد العلماء، الذين يجدون أن ذلك يعد ذلك إنجازاً كبيراً على اعتبار أن الحيتان لا تملك القدرات الصوتية التي يملكها البشر، فبينما يستخدم الإنسان الحنجرة في الكلام، تنتج الحيتان أصواتا من خلال مرور الأنف باستخدام رشقات قوية من الهواء، حسب الصحيفة المذكورة.

تمتاز الحيتان بقدرة فائقة على التواصل فيما بينها عبر القرون من خلال النقرات المعقدة والغناء حتى عندما تكون على بعد مائة ميل عن بعضها البعض.

وأظهرت التجربة الجديدة أن الثدييات لها قدرة على محاكاة الخطاب البشري على خلاف ما كان يعتقد سابقا بأنه يقتصر على القردة والطيور والفيلة والدلافين.

واكتشف العلماء أن الحيتان لها "لهجات" أو "ثقافات" مختلفة، وتشير الدراسة الجديدة إلى أن الاختلاف تم رصده عند صغار الحيتان من خلال تقليدها لمن هم أكبر منها سنّاً، بطريقة مماثلة لكيفية تعلم الأطفال للتحدث من خلال التقليد، حسب ما ذكرت صحيفة "التلغراف" البريطانية.

ونقلت الصحيفة عن جوزيه أبرامسون من جامعة كومبلوتنس في مدريد قوله: "التقليد الصوتي هو سمة مميزة للغة التي يتحدث بها الإنسان، والتي أدت، إلى جانب المهارات المعرفية المتقدمة الأخرى، إلى تغذية ثقافة الإنسان.

وأضاف: "نتائجنا تدعم الفرضية القائلة بأن المتغيرات الصوتية التي لوحظت في المجموعات الطبيعية من هذه الأنواع يمكن أن تستفيد اجتماعيا من خلال التقليد".

وتعيش الحيتان القاتلة في مجموعات لكل منها لهجة خاصة بها تشمل المكالمات، ويعتقد أن بعض النقرات التي تقوم بها تلك الحيتان تمثل أسماء، ولكن لم يتضح من أين جاءت تلك المعرفة، حسب ما ذكرت "التلغراف" نقلاً عن العلماء.