عاجل

عاجل

أنقرة: القوات السورية عادت أدراجها بعد القصف التركي

 محادثة
تقرأ الآن:

أنقرة: القوات السورية عادت أدراجها بعد القصف التركي

أنقرة: القوات السورية عادت أدراجها بعد القصف التركي
حجم النص Aa Aa

قالت وكالة أنباء الأناضول إن قوات موالية للحكومة السورية تراجعت بعد أن كانت في طريقها إلى منطقة عفرين بشمال غرب سوريا يوم الثلاثاء عقب إطلاق القوات التركية نيران المدفعية تحذيرا لها.

وذكرت الوكالة التركية التي تديرها الدولة أن القوات الموالية للحكومة السورية عادت أدراجها من على مسافة عشرة كيلومترات من حدود عفرين.

قصف تركي

قالت وسائل إعلام سورية إن القوات التركية قصفت مقاتلين موالين للحكومة في أعقاب دخولهم إلى منطقة عفرين.

وكانت وحدات حماية الشعب الكردية السورية قد ذكرت قبل قليل أن دمشق استجابت لطلبها وأرسلت وحدات عسكرية للمساعدة في صد الهجوم التركي.

وقال نوري محمود المتحدث باسم الوحدات في بيان "لبت الحكومة السورية الدعوة واستجابت لنداء الواجب وأرسلت وحدات عسكرية... للتمركز على الحدود والمشاركة في الدفاع عن وحدة الأراضي السورية وحدودها".

التلفزيون السوري

عرض التلفزيون السوري لقطات لقافلة من مقاتلين موالين للحكومة يدخلون منطقة عفرين التي يسيطر عليها الأكراد يوم الثلاثاء للمساعدة في التصدي لهجوم تركي.

وظهر المقاتلون بزي مموه وهم يلوحون بأسلحتهم وبعلم سوريا من مركباتهم لدى عبورهم نقطة تفتيش تحمل شارة قوة أمن كردية.

وهتف البعض قائلين "سوريا واحدة سوريا واحدة".

وقال مقاتل في مقابلة مع التلفزيون السوري "جئنا كي نوضح لشعبنا في عفرين أننا (كيان) واحد" وذلك في إشارة إلى موقف الحكومة ببقاء سوريا دولة واحدة وضرورة استئصال التقسيمات الداخلية التي سببتها الحرب.

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قال في وقت سابق يوم الثلاثاء إن روسيا تدخلت لوقف انتشار قوات موالية للحكومة السورية في عفرين.

حزب الله

قالت وحدة الإعلام الحربي التابعة لجماعة حزب الله اليوم الثلاثاء إن مقاتلين من القوات الشعبية المؤيدة للحكومة السورية بدأوا في دخول منطقة عفرين التي يسيطر عليها الأكراد في شمال غرب سوريا قادمين من حلب.

وأضافت أن القوات التي قال التلفزيون السوري الحكومي أمس الاثنين إنها ستساعد في التصدي للهجوم التركي بالمنطقة بدأت تدخل عفرين عن طريق معبر الزيارة شمالي نبل.