عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

روسيا تجري تجربة "ناجحة" لصاروخ "كينجال" الذي يفوق بأضعاف سرعة الصوت

محادثة
euronews_icons_loading
طائرة تحمل صاروخ كينجال الروسي
طائرة تحمل صاروخ كينجال الروسي
حجم النص Aa Aa

قالت وزارة الدفاع الروسية السبت إنها أجرت تجربة ناجحة لصاروخ "كينجال" (الخنجر) القادر على تجاوز الدرع الصاروخية الأمريكية والذي يتمتع بسرعة تفوق سرعة الصوت.

وأشار بيان الوزارة إلى أن علمية الإطلاق تمت من "مقاتلة من نوع "ميغ-31"، وبأن "الصاروخ الخارق للصوت أصاب الهدف المحدد له في الحقل التجريبي".

ونشرت الوزارة مقطعا مصورا لطيارين يستعدان لطيران على متن طائرة تحمل صاروخا كبيرا، ثم أظهر الفيديو انفصال الصاروخ عن الطائرة وهي تحلق في الجو، قبل أن يكمل الصاروخ طريقه مصدرا ذيلا من النار.

وزارة الدفاع الروسية
صاروخ كينجال الروسيوزارة الدفاع الروسية

الإعلان عن هذه التجربة "الناجحة" يأتي بعد الخطاب القوي الذي ألقاه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الأول من آذار/ مارس وكشف خلاله عن مجموعة من الأسلحة النووية الجديدة، من بينها صاروخ "كنجال".

وأوضح أن هذه الأسلحة الروسية الجديدة تستطيع أن تصيب أي نقطة في العالم ولا يمكن لأي درع صاروخية بنتها الولايات المتحدة اعتراضها. وهو الأمر الذي عادت وأكدته وزارة الدفاع الروسية مجددا.

كما أكد بوتين خلال خطابه أن نظام "كينجال" قد نُشره بالفعل في المنطقة العسكرية الجنوبية الروسية منذ مطلع كانون الأول/ ديسمبر الماضي، موضحا أن الصاروخ "يحلق بسرعة تزيد بـ 10 أضعاف عن سرعة الصوت"، وبأنه "يحمل رؤوسا نووية وغير نووية إلى مسافة تصل إلى ألفي كيلو متر".

للمزيد على موقع يورونيوز: