عاجل

عاجل

بريطانيا والاتحاد الأوروبي.. الاتفاق على مرحلة انتقالية حتى نهاية 2020

 محادثة
تقرأ الآن:

بريطانيا والاتحاد الأوروبي.. الاتفاق على مرحلة انتقالية حتى نهاية 2020

بريطانيا والاتحاد الأوروبي.. الاتفاق على مرحلة انتقالية حتى نهاية 2020
حجم النص Aa Aa

توصلت بريطانيا والاتحاد الأوروبي إلى اتفاق على مرحلة انتقالية تمتد حتى نهاية 2020 بما يهييء الطريق لتحقيق الانفصال البريطاني عن الاتحاد لأوروبي بسلاسة.وتضمن الاتفاق حلا مؤقتا لمسألة الحدود مع إيرلندا حيث كانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي اعتبرته غير مقبول قبل وقت مضى. ويقضي الاتفاق المؤقت وضع حدود مع جمهورية ايرلندا على ان تظل ايرلندا الشمالية ضمن الاتحاد الجمركي التابع للاتحاد الاوروبي في حال لم يتم التوصل إلى حل ناجع.

"توصلنا للاتفاق الانتقالي.. ولم نصل بعد إلى نهاية المطاف،يوجد الكثير من العمل ينتظرنا بشأن المواضيع ذات الأهمية و من بينها إيرلندا و إيرلندا الشمالية".

ميشيل بارنييه كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي بشأن البريكسيت

وقال ميشيل بارنييه كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي

"توصلنا للاتفاق الانتقالي.. ولم نصل بعد إلى نهاية المطاف،يوجد الكثير من العمل ينتظرنا بشأن المواضيع ذات الأهمية و من بينها إيرلندا و إيرلندا الشمالية".

وأضاف أن الاتحاد الأوروبي وبريطانيا اتفقا على أن يتضمن الانسحاب "حلا بديلا" استثنائيا لتجنب أزمة الحدود مع أيرلندا.وأكد بارنييه أن الجانبين اتفقا بالكامل على حقوق المواطنين والتسوية المالية غير أنه قال إن ايرلندا ما زالت تمثل مشكلة مضيفا "لم نصل إلى نهاية الطريق".

من جهته قال ديفيد ديفيز وزير شؤون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي بالحكومة البريطانية إن بلاده ستتمكن من إبرام اتفاقات تجارية جديدة خلال الفترة الانتقالية وإن القواعد التجارية الحالية ستسري خلال تلك الفترة.وأكد أن الجانبين ملتزمان بالكامل بالاتفاق المؤقت الذي تم التوصل إليه في ديسمبر كانون الأول الماضي.

وبصرف النظر عن فترة الانتقال 21 المحددة ب21 شهرا وافق الطرفان على إدراج جبل طارق في عملية الانتقال إلى جانب فاتورة البريكسيت

شاهد أيضا ما مصير جبل طارق بعد البريكسيت ؟

وجبل طارق هو في صلب مباحثات شاقة بين لندن ومدريد منذ وقت سابق . وتنص الوثيقة على وجوب أن توافق إسبانيا على أي اتفاق في شأن البريكسيت يمكن أن يشمل هذه المنطقة البريطانية.

أما عن مسالة حقوق المواطنين الأوروبيين فاكد الطرفان أن اي شخص يقيم بالمملكة المتحدة خلال الفترة الانتقالية سيستفيد من الحقوق ذاتها تلك التي كان يستفيد منها من كانوا قبل البريكسيت. هذا ورحبت الشركات في المملكة المتحدة بهذا الاتفاق وطلبت توضيحات أكثر بشان بعض القضايا وهي التي ستتم مناقشتها أثناء القمة الأوروبية الأسبوع القادم.

شاهد ايضا القمة الأوروبية: بروكسل ترفض الاقتراح البريطاني