عاجل

عاجل

روسيا تتوعد الغرب برد مماثل على طرد دبلوماسييها وتحذر من "حرب باردة"

 محادثة
تقرأ الآن:

روسيا تتوعد الغرب برد مماثل على طرد دبلوماسييها وتحذر من "حرب باردة"

روسيا تتوعد الغرب برد مماثل على طرد دبلوماسييها وتحذر من "حرب باردة"
@ Copyright :
Reuters
حجم النص Aa Aa

قالت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفيينكو اليوم الأربعاء إن روسيا سترد على الطرد الجماعي لدبلوماسيين روس من دول غربية بطريقة مماثلة، فيما وجهت الخارجية الروسية أصابع الاتهام إلى لندن بضلوعها بحادثة تسميم الجاسوس الروسي السابق سيرجي سكريبال وابنته يوليا في سالزبري في إنجلترا.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن ماتفيينكو قولها للصحفيين "بدون شك، فإن روسيا، ووفقا للتقاليد الدبلوماسية، سترد بشكل مماثل وستراعي التناسب فيما يتعلق بأعداد الدبلوماسيين".

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، قالت: إن 18 دولة أعلنت خططا لطرد مسؤولين روس بينها 14 دولة في الاتحاد الأوروبي. وفي المجمل جرى طرد 100 دبلوماسي روسي في أكبر عملية طرد غربية لدبلوماسيين روس منذ ذروة الحرب الباردة.

للمزيد على يورونيوز:

[ـ موسكو ترد على لندن وتقرر طرد ديبلوماسيين بريطانيين](http://arabic.euronews.com/2018/03/15/krimlin-says-british-position-is-irresponsible)

موسكو للندن: برهني أن جواسيسك لم تسمم سكريبال

وفي سياق تأكيد نفيها تورط موسكو بفعل حادثة تسميم الجاسوس سكريبال وابنته يوليا، قالت وزارة الخارجية الروسية في بيان "يقودنا تحليل لكل الملابسات... إلى التفكير في ضلوع محتمل لأجهزة المخابرات البريطانية فيه (التسميم)".

وأضاف البيان "إذا لم يُقدم دليل مقنع يثبت العكس للجانب الروسي فسنعتبر أننا نتعامل مع اعتداء على حياة مواطنينا نتيجة لتحريض سياسي كبير".

وتوترت العلاقات بشدة بين لندن وموسكو بفعل حادثة تسميم الجاسوس سكريبال وابنته يوليا، وتلقي بريطانيا باللوم على روسيا لكن موسكو تنفي أي دور لها في الأمر.

وكانت الولايات المتحدة قالت الاثنين إنها ستطرد 60 دبلوماسيا روسيا لتنضم إلى حكومات في أنحاء أوروبا تعاقب الكرملين على الهجوم.

للمزيد على موقع يورونيوز:

ـ بريطانيا: روسيا تشكل تهديدا لأوروبا

ـ بريطانيا: صبر العالم نفد من بوتين.. وموسكو تحذر واشنطن بسبب قضية سكريبال

تحذير روسي من "حرب باردة"

وقال سفير روسيا لدى استراليا اليوم إن العالم سيدخل في "حالة حرب باردة" إذا واصل الغرب تحيزه ضد موسكو ردا على الهجوم بغاز الأعصاب على الجاسوس وابنته في بريطانيا

وردا على خطوات اتخذها الغرب ضد روسيا بعد وقوع الهجوم، حذر سفير روسيا لدى استراليا من دخول العالم في "حالة حرب باردة" إذا واصل الغرب تحيزه ضد موسكو.

وقال السفير جريجوري لوجفينوف للصحفيين في كانبيرا إن الغرب يجب أن يفهم أن الحملة المناهضة لروسيا لا مستقبل لها.

للاطلاع أكثر:

ـ الغرب يصطف مع بريطانيا ضد روسيا

25 دولة تحركت لطرد دبلوماسيين روس

ومن جانبها، قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إن 25 دولة تحركت لطرد دبلوماسيين روس للاشتباه في تورط موسكو في تسميم الجاسوس الروسي السابق وابنته.

وماي، التي تحدثت للمشرعين في البرلمان، أشارت أيضا إلى قرار حلف شمال الأطلسي طرد سبعة دبلوماسيين روس من بعثة روسيا المشاركة في الحلف.

وكانت استراليا قالت يوم الاثنين إنها ستطرد دبلوماسيين روسيين مما دعا لوجفينوف إلى الحديث على عجل إلى وسائل الإعلام صباح الأربعاء.

للمزيد:

لندن ترحب بالقرار الغربي بطرد ديبلوماسيين روس وموسكو تؤكد أنها سترد

ورفض لوجفينوف المزاعم بأن موسكو مسؤولة عن الهجوم الذي وقع في الرابع من مارس آذار. وقال إن بلاده لم تحدد حتى الآن ردها على الإجراء الدبلوماسي من جانب حلفاء بريطانيا.