عاجل

عاجل

فرنسا تتراجع عن قرار ترحيل شاب تونسي أنقذ طفلين من حريق

 محادثة
تقرأ الآن:

فرنسا تتراجع عن قرار ترحيل شاب تونسي أنقذ طفلين من حريق

فرنسا تلغي قرار ترحيل الشاب التونسي أيمن لطروس
حجم النص Aa Aa

استجابت بلدية منطقة فال-دواز شمال فرنسا الثلاثاء لمطلب محامية الشاب التونسي، أمين لطروس، الذي انتشرت قصته على نطاق واسع يوم الاثنين، وأمرت السلطات الفرنسية الفرنسي بإعادة النظر بطلب الشاب للحصول على إقامة على الأراضي الفرنسية، وإلغاء قرار "وجوب مغادرة الأراضي الفرنسية" الذي كان صادرا بحقه سابقا.

قصة الشاب البالغ من العمر 25 عاما والذي لا يملك أوراقا إقامة في فرنسا، أثارت جدلا واسعا على المستوى الوطني مؤخرا نظرا لتشابهها مع حادثة المهاجر المالي مامودو غاساما، الذي منح الجنسية الفرنسية بعد أن أنقذ طفلا كاد يسقط من شرفة. وقد طالبت محامية أيمن معاملة موكلها بالمثل، وأن يتم منحه استحقاقا للشجاعة بدلا من طرده، لأنه سبق أن أتى بفعل "بطولي" في العام 2015، بإنقاذ طفلين من حريق، بمساعدة صديق له.

وعلقت المحامية الموكلة بقضية أمين، فلبين باراستاتيس، على قرار المحافظ بالقول: ""هذا هو الحل المرضي جزئيا. موكلي ما يزال في وضع غير نظامي. فليس لديه تصريح إقامة وكان يمكن أن يتم احتجازه إن تعرض لأي تفتيش". وأضافت: "إن إلغاء الـ OQTF (وجوب مغادرة الأراضي الفرنسية) تعد الخطوة الأولى، لكن هذا ليس الحل النهائي الذي يناسبني. لابد من الاعتراف بعمل الشجاعة الذي قام به".

واعتبرت السيدة باراستاتيس أن حالة موكلها تماثل وضع المهاجر المالي مامودو غاساما الذي حصل الأسبوع الماضي على الجنسية الفرنسية من الرئيس إيمانول ماكرون شخصيا بعد أن أقدم على إنقاذ الطفل، وأوضحت المحامية بالقول: "نواجه حالتين متماثلتين من وجهة نظر قانونية. لكن الإستجابة عليهما كانت متناقضة تماما. ما أسعى لمنحه إلى موكلي هو إجابة تليق بالجمهورية: كيف لي أن أشرح له أننا لا نملك الإجابة نفسها لحالتين متماثلتين".

لمعرفة المزيد عن القضية اقرأ: فرنسا ربما ترحل مهاجراً تونسياً انقذ طفلين من حريق

ويبدو أن القضية لم تنته بعد لأن الدفاع مصر على أن يتم الاعتراف بهذا المهاجر الذي أظهار الشجاعة عندما طلب منه الواجب ذلك: "أصر على التوجه إلى إيمانويل ماكرون، أريده أن يشرح لي السبب الذي جعله يقرر بأن بادرة مامودو غاساما تستحق أن يحصل على الجنسية [الفرنسية]، لكن في حالتنا يرفض أن يعترف بفعل الشجاعة".

للمزيد: