عاجل

عاجل

قائد وايلد بورز التايلاندي يتحدث عن تجربته في محنة الكهف

 محادثة
تقرأ الآن:

قائد وايلد بورز التايلاندي يتحدث عن تجربته في محنة الكهف

قائد وايلد بورز التايلاندي يتحدث عن تجربته في محنة الكهف
حجم النص Aa Aa

تحدث قائد فريق وايلد بورز، دوانغفيت برومثب، البالغ من العمر 13 عاماً، والذي تم إنقاذه من كهف في تايلاند الأسبوع الماضي، عن كيفية نجاته مع أصدقائه من هذه المحنة.

وخرج أعضاء الفريق البالغ عددهم 12، والذين تتراوح أعمارهم بين 11 و 16 سنة، مع مدربهم البالغ من العمر 25 عاماً من مستشفى في مقاطعة شيانج راي الشمالية يوم الأربعاء 18 تموز/ يوليو، وسجل أول ظهور إعلامي لهم.

وقال دوانغفيت برومثب: "بينما كنا في الكهف، كان حديثنا يدور في الغالب عن الطعام، وكلما تحدثنا عن الطعام أكثر كنا نجوع أكثر، فنشرب الماء حتى نشبع."

وتحدث أيضا عن كيفية حقنه وتنويمه قبل أن يحمل خارج الكهف.

وينحدر العديد من الأولاد من منطقة ماي ساي، بالقرب من الحدود مع ميانمار. واستُقبل البعض بالعناق والدموع والابتسامات من الأقارب والأصدقاء لدى عودتهم إلى منازلهم.

للمزيد على يورونيوز:

شاهد: أول ظهور إعلامي لفتية الكهف بعد مغادرتهم للمستشفى

فنانون يوثقون لحظات إنقاذ "أطفال الكهف" في لوحة زيتية

فتية كهف تايلاند يتماثلون للشفاء ومخاوف على صحتهم النفسية والعقلية

تم إخراج آخر مجموعة مكونة من 13 شخصًا من الكهف يوم الثلاثاء الماضي، لتنتهي بذلك محنة مريعة استمرت 18 يومًا، أودت بحياة سامارن كونان، وهو غطاس متطوع وقائد البحرية التايلاندي السابق الذي جاء للمساعدة في عملية الإنقاذ، توفي بعد أن فقد وعيه خلال مهمة لوضع أسطوانات الأكسجين في عمق الكهف، قبل يومين فقط من إخراج أول ولدين، ومن المقرر أن يتم تأبينه وتكريمه في احتفال بوذي يوم 24 تموز/ يوليو.

وسيكرم الأولاد ذكرى الغطاس الراحل بقضائهم بعض الوقت بممارسة طقوس كرهبان بوذيين جدد، على حد قول مدربهم الأربعاء.