Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

الجيش الصيني يشارك في أضخم مناورة عسكرية روسية منذ الثمانينيات

الجيش الصيني يشارك في أضخم مناورة عسكرية روسية منذ الثمانينيات
Copyright 
بقلم:  سامر عجوري
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

قوات الصين ومنغوليا المسلحة ستشاركا روسيا في أضخم مناورات العسكرية منذ ثمانينيات القرن المنصرم. اسم المناورات: فوستوك 2018

تستعد القوات المسلحة الروسية لخوض واحدة من أكبر المناورات العسكرية التدريبية والتي سوف تجري في وسط وشرق البلاد الشهر المقبل.

اعلان

وستنضم قوات عسكرية من الصين ومنغوليا إلى "لعبة الحرب" في عرض عسكري سيكون الأضخم من نوعه خلال أربعين عاماً، بحسب تعبير وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو الذي أعلن أن الأيام الخمس القادمة سوف تشهد تحضيرا لفعاليات تدريبات فوستوك 2018.

وصرح المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ربما قد يتواجد خلال المناورات.

ووفقا لوزارة الدفاع الصينية فإن هذه المناورات تهدف إلى تعزيز الشراكة العسكرية الاستراتيجية بين الصين وروسيا، بالإضافة إلى رفع قدرة البلدين على الاستجابة المشتركة للتهديدات الأمنية المختلفة، وضمان السلام والاستقرار والأمن الإقليمي، ومواجهة ما سمته "سياسة القطب الأوحد" والتي يقصد فيها الهيمنة التي تمارسها الولايات المتحدة على العالم.

ونقلت وكالة الأنباء الروسية الرسمية عن وزارة الدفاع الصينية قولها إن حوالي 3200 جندي صيني سيقومون بالمشاركة خلال المناورات، مزودين بأكثر من 900 قطعة عتاد و30 طائرة هليكوبتر وطائرة عادية.

للمزيد على يورونيوز:

أجرت موسكو وبكين سلسلة من المناورات العسكرية المشتركة من قبل، بما في ذلك التدريبات في بحر الصين الجنوبي والتدريبات البحرية في دول البلطيق الصيف الماضي.

وفي سياق منفصل، هبطت طائرات عسكرية صينية يوم الاثنين في قاعدة عسكرية جوية روسية في جبال الأورال خلال مجموعة مناورات عسكرية تحت رعاية منظمة شنغهاي للتعاون، وهي مجموعة أمنية تهيمن عليها موسكو وبكين. وشاركتها قوات من باكستان والهند في مناورات تهدف لمواجهة الإرهاب والتطرف.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الصين لباكستان.. المؤسسة العسكرية هي العمود الفقري للعلاقات بين البلدين

شاهد: ترامب يحضر تدريبات جيشه العسكرية

واشنطن ترفع حظر إمدادات الأسلحة لكتيبة "آزوف" الأوكرانية المتطرفة والكريملين يرد: مصرّون على إيذائنا