عاجل

عاجل

مكسيكو تتفق مع واشنطن بشأن نافتا وكندا تعود للمفاوضات

 محادثة
تقرأ الآن:

مكسيكو تتفق مع واشنطن بشأن نافتا وكندا تعود للمفاوضات

مكسيكو تتفق مع واشنطن بشأن نافتا وكندا تعود للمفاوضات
حجم النص Aa Aa

قال مصدر مكسيكي الاثنين إن مكسيكو وواشنطن توصلتا إلى اتفاق بشأن القضايا الثنائية في إعادة التفاوض على اتفاق التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا) مما يفتح الباب لعودة كندا إلى المحادثات.

وبشكل منفصل، قال الرئيس المكسيكي إنريكي بينا نييتو على تويتر إنه تحدث إلى رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو بخصوص أهمية عودة كندا إلى محادثات نافتا بهدف الانتهاء من المفاوضات الثلاثية التي انطلقت قبل عام هذا الأسبوع. كما قال ترودو من جهته أنه اتفق مع بينا نييتو على ضرورة إيجاد حل نهائي للإسراع في توقيع الإتفاق بين الأطراف الثلاثة.

ومن المنتظر تحل وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند ستسافر في واشنطن الثلاثاء للمشاركة في المفاوضات بشأن اتفاقية التجارة الثلاثية التي وقعتها الولايات المتحدة والمكسيك.

وقال مسؤول كندي لوكالة الأنباء الفرنسية "في ضوء الاعلان المشجع عن التقدم الثنائي بين الولايات المتحدة والمكسيك حول مفاوضات اتفاق نافتا ستتوجه فريلاند الى واشنطن لمواصلة المفاوضات". وأكد ذات المتحدث "إن أوتاوا لن توقع اتفاقية نافتا جديدة إذا لم تكن جيدة لكندا وللطبقة الوسطى".

من جهته قال الرئيس الأمريكي في تغريدة له عبر تويتر " صفقة كبيرة تبدو جيدة مع المكسيك".

وجاء ذلك مع اقتراب واشنطن والمكسيك من التوصل لاتفاق خلال ساعات، حسبما أعلن وزير الاقتصاد المكسيكي "إيدفونسو جوجاردو".

وأضاف الوزير المكسيكي أن المحادثات مع المسؤولين الأمريكين تبدأ اليوم من جديد، ولكنه أشار إلى أن الاتفاق في حاجة إلى المزيد من العمل.

وكان الرئيس الأمريكي قد أعلن يوم السبت الماضي أن الاتفاق التجاري مع المكسيك قريب.

وركزت المباحثات الثنائية بين واشنطن والمكسيك بشأن اتفاق نافتا على صياغة قواعد جديدة لصناعة السيارات والتي كانت من أبرز النقاط التي اعترض عليها الرئيس الأمريكي.

وغابت كندا عن معظم الجولة الأحدث من مباحثات نافتا بينما عكفت المكسيك والولايات المتحدة على تسوية القضايا الثنائية العالقة بينهما.

اقرأ المزيد على يورونيوز:

ترامب يلوح بالتوقيع على اتفاق تجارة بين أمريكا والمكسيك قريبا

الصين تعلن أنها اتفقت مع بريطانيا على مناقشة اتفاق تجارة حرة

تركيا تضاعف الرسوم وواشنطن تدين ونائب الرئيس الأمريكي يهدّد