عاجل

عاجل

إيران ستبقى في سوريا بعد الحرب بموجب اتفاق عسكري مع الأسد

تقرأ الآن:

إيران ستبقى في سوريا بعد الحرب بموجب اتفاق عسكري مع الأسد

إيران ستبقى في سوريا بعد الحرب بموجب اتفاق عسكري مع الأسد
@ Copyright :
رويترز- وكالة الأنباء السورية سانا
حجم النص Aa Aa

إيران لن تغادر سوريا بعد الحرب بموجب اتفاق عسكري مع الأسد.

اتفاق تعاون ثنائي بين إيران وسوريا يبقي المستشارين العسكريين الإيرانيين في سوريا حتى بعد انتهاء الحرب بحسب ما أعلنه الملحق العسكري الإيراني لدى سفارة طهران في دمشق.

وقال الجنرال أبو القاسم علي نجاد إن الوجود الدائم للمستشارين الإيرانيين هو أحد النقاط التي شملها اتفاق عسكري وُقّع مؤخرا بالإضافة إلى دعم طهران لاستقلال سوريا ووحدة أراضيها حسب قوله.

وأضاف المسؤول أن طهران ستساعد في "تطهير حقول الألغام وإزالة العتاد المتبقي في مناطق مختلفة من سوريا بالإضافة إلى إعادة تأهيل المصانع العسكرية السورية جراء الحرب.

وقد تم توقيع اتفاق التعاون العسكري الأحد خلال زيارة قام بها إلى العاصمة السورية وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي.

وقد دخل حيز التنفيذ في يوم توقيعه؟ لكن لم يُكشف بعد عن البنود الكاملة للاتفاق لكن وكالة تسنيم الإيرانية نقلت عن الوزير قوله إن هذا الاتفاق تناول دور طهران في مرحلة ما بعد الحرب في سوريا وأشار إلى أن البلاد تخرج تدريجيا من مرحلة الأزمة لتدخل في مرحلة الإعمار بحسب وزير الدفاع الإيراني.

وتربط إيران والنظام في دمشق علاقات متينة منذ عهد الرئيس الراحل حافظ الأسد وبلغت أوجها بعد اندلاع الحرب في سوريا قبل أكثر من سبع سنوات. وقد أدى الدعم العسكري الإيراني ومعه روسيا وحزب الله البناني إلى تحقيق النظام انتصارات عسكرية كبيرة واستعادة أغلبية التراب السوري ولم يبق إلا الشمال الغربي من البلاد في أيدي المعارضة المسلحة حيث يدور الحديث عن التحضير لمعركة كبرى في محاولة لاستعادة ما تبقى من تلك المنطقة.

وقد أدت الحرب في سوريا إلى مقتل أكثر من 350 ألف شخص على مدى سنوات الصراع الذي بدأ مع ثورات الربيع العربي في مارس آذار 2011.