عاجل

عاجل

مناورات أميركية-بريطانية في مياه الخليج

تقرأ الآن:

مناورات أميركية-بريطانية في مياه الخليج

مناورات أميركية-بريطانية في مياه الخليج
@ Copyright :
Reuters
حجم النص Aa Aa

أجرت الولايات المتحدة وبريطانيا تدريبات عسكرية واسعة شملت تفكيك الألغام في مياه منطقة الخليج بالقرب مع الحدود البحرية البحرينية.

ولم تقتصر التدريبات العسكرية على عمليات السفن المضادة للألغام حيث شهدت مشاركة مجموعة مروحيات خاصة بتنفيذ الدوريات في المنطقة ورصد الأهداف في العمق البحري. وتعتبر هذه المروحيات الأكبر بين الطائرات العسكرية التي تستطيع حمل آليات السونار على متنها لكشف الألغام الموجودة تحت الماء بدقة عالية.

وتعليقا على هذه التدريبات، قال قائد السرب 15 للمروحيات الخاصة بمكافحة الألغام، الرائد البحري أندريو كاونتيس: "إن الألغام تمثل تهديدا كبيرا للغاية للتجارة وحرية الملاحة في البحر"، مضيفا أنّ تحديد أي نوع منها أمر صعب بسبب وجودها تحت سطح الماء.

وتضم مياه الخليج أحد أكثر الطرق البحرية ازدحاما في العالم حيث يمر عبر مضيق هرمز 18 مليون برميل للنفط يوميا مما يساوي 35 في المائة من كل حجم صادرات النفط البحرية.

للمزيد:

خامنئي يؤيد تهديد روحاني بوقف صادرات النفط الخليجية

الولايات المتحدة الأميركية: طهران تتحضر لمناورات عسكرية ضخمة

وتجري المناورات وسط أجواء من التوتر المتزايد في العلاقات بين الولايات المتحدة وحلفائها في الشرق الأوسط مع إيران وتهديدات طهران بإغلاق مضيق هرمز ردا على العقوبات الأميركية على الجمهورية الإسلامية حيث سبق وأن أشار قائد قوات البحرية في الحرس الثوري الإيراني علي رضا تنكسيري إلى أنّ إيران تسيطر تماما على الخليج ومضيق هرمز الاستراتيجي، وتواجدها مستمر ليلا ونهارا في مياه الخليج لحماية الملاحة البحرية للجمهورية الإسلامية والدول الإسلامية المجاورة، وأنه لا مكان للتواجد العسكري الأجنبي، خاصة الأميركي هناك، لكن الولايات المتحدة شددت على أنّ مضيق هرمز "ممر مائي دولي"، وأنها ستستمر في العمل مع شركائها من أجل ضمان حرية الملاحة والتدفق التجاري الحر عبر الممرات المائية الدولية.

وسبق أن أعلن مسئولون أميركيون كبار عن نية الولايات المتحدة العمل على تقليص صادرات النفط الإيرانية إلى مستوى الصفر، في ظل الخلافات البارزة بين الدولتين وإعادة فرض واشنطن العقوبات الاقتصادية على إيران.