عاجل

عاجل

عباس أمام الجمعية العامة: عاصمتنا القدس الشرقية وليس في القدس الشرقية فلا أحد يضحك علينا

 محادثة
تقرأ الآن:

عباس أمام الجمعية العامة: عاصمتنا القدس الشرقية وليس في القدس الشرقية فلا أحد يضحك علينا

عباس أمام الجمعية العامة: عاصمتنا القدس الشرقية وليس في القدس الشرقية فلا أحد يضحك علينا
حجم النص Aa Aa

ألقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس خطابا أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة عن القضية الفلسطينية والتحديات التي تواجهها في ظل الظروف الدولية الراهنة. وقال الرئيس الفلسطيني في مستهل خطابه إن "إسرائيل تمارس العنصرية وقد توجت عنصريتها بقانون القومية" مطالبا المجتمع الدولي بإدانته ورفضه.

وأضاف عباس: ‘إن قرارات إدارة ترامب بشأن القدس والسفارة الأمريكية وقطع المساعدات تقوض حل الدولتين وتمثل تراجعا عن الالتزامات السابقة ودعا ترامب للتراجع عن قراراته المتعلقة بالقدس واللاجئين والمستوطنات اليهودية.

في هذا الصدد، انتقد الرئيس الفلسطيني محاولة واشنطن الالتفاف على العدد الحقيقي للاجئين الفلسطينيين وقال: هناك 6 ملايين لاجئ وليس 40 ألفا كما تقول الإدارة الأمريكية ولا أعرف كيف توصلوا إلى هذا العدد.

وشكك عباس مجددا بحيادية واشنطن في الصراع بالشرق الأوسط قائلا: إن الولايات المتحدة وسيط نعم، لكن ليس وحدها لأننا لم نعد نتحمل انحيازها لإسرائيل.

وعن ملف القدس، قال الرئيس الفلسطيني: عاصمتنا هي القدس الشرقية وليس في القدس الشرقية وأدعوهم إلى عدم التذاكي علينا.

وأعلن الرئيس عباس أمام الحاضرين أن دولة فلسطين ستترأس مجموعة ال77 العام المقبل.

كما تعهد الرئيس الفلسطيني بسلمية المواجهة مع إسرائيل. وقال في هذا الصدد: لن نلجأ إلى العنف ولن نلجأ إلى الإرهاب ولا نقبل الإرهاب في أي مكان في العالم على حد تعبيره.

وشدد عباس على التمسك بحق تقرير المصير متسائلا: أين الجريمة في أننا نريد تقرير المصير؟ وأضاف نحن 13 مليون فلسطيني له الحق في تقرير مصيره فلا أحد يضحك علينا، لأننا بشر ولسنا زائدين على الكرة الأرضية.

وحذر الرئيس الفلسطيني من أنه لن يلتزم بما تم الاتفاق عليه إذا لم يلتزم الطرف الآخر وليكن ما يكون بحسب تعبيره.

وأنهى السيد عباس خطابه بتوجيهه تحية إلى من سقطوا بنيران الجيش الإسرائيلي ومن يقبعون في سجون الدولة العبرية قائلا: تحية لشهدائنا الأبطال ولأسرانا الأبطال متسائلا لماذا يعتبرون قاتل رابين بطلا ويعيبون علينا أن نحتفل بمن يواجهون الاحتلال؟ وتوجه الرئيس الفلسطيني للحضور بقوله: إن ظلام الاحتلال إلى زوال.