عاجل

عاجل

خذ عطلة طويلة فالعطل قد تسهم في إطالة الأعمار

 محادثة
تقرأ الآن:

خذ عطلة طويلة فالعطل قد تسهم في إطالة الأعمار

خذ عطلة طويلة فالعطل قد تسهم في إطالة الأعمار
@ Copyright :
Pixabay
حجم النص Aa Aa

في المرة المقبلة التي تشعر فيها أنك واقع تحت ضغط العمل وأنك تريد الابتعاد عنه، لا تتردّد بشراء بطاقات سفر من أجل قضاء عطلة والتخفيف عن نفسك.

الابتعاد عن أجواء العمل وضغطه لا يتعلّق فقط بالراحة المؤقتة بل إنه على علاقة بمعدل الوفيات بحسب ما تقوله دراسة صدرت مؤخراً عن "المركز الأوروبي لأمراض القلب".

واعتمدت دراسة المركز الأوروبي على بيانات جمعتها دراسة أخرى، قامت بها مؤسسة فنلندية في العام 1975.

سمّيت الدراسة آنذاك "دراسة رجال أعمال هلسنكي"، وشارك فيها 1.222 شخصاً – كلهم من الذكور من متوسطي الأعمار – وكانوا جميعاً قد ولدوا في الفترة الممتدة بين العام 1919 و1934.

وكان الهدف من الدراسة آنذاك مراقبة ضغط الدم والضغط بشكل عام والبحث عن وسائل قد تريح الموظفين.

وسئل المشاركون عن العطل التي يأخذونها وقتئذٍ، لتحفظ الإجابات في الملفات ويعاد النظر فيها في عامنا هذا.

أيضاً على يورونيوز:

بعد أكثر من أربعين عاماً

لقد مات رقم لا بأس به من الرجال الذين شاركوا في الاختبارات في العام 1975 ولكن دراسة "المركز الأوروبي لأمراض القلب" تكشف عن أهمية الدور الذي لعبته العطل في حياة البعض، مؤكدة على رابط وثيق بين الراحة وطول العمر.

فالرجال الذي كانوا يتخذون عطلاً لمدة ثلاثة أسابيع وأكثر بدوا أساساً في حالة صحية أفضل من أولئك الذين أخذوا عطلاً لا تتعدّى مدتها الأسابيع الثلاثة.

وكان الرجال الذين "لم يرتاحوا بما يكفي" معرضين لنسبة "خطر الموت" بشكل أكبر من الآخرين، بين الأعوام 1974 و2004.

وبلغت تلك النسبة 37 بالمئة.

الرسالة الأساسية التي أراد الباحثون إيصالها تقول إن الابتعاد "مطولاً" عن العمل يسهم في الراحة التي يحتاج إليها الجسم، إلى جانب بعض الخطوات الإضافية مثل ممارسة الرياضة بشكل اعتيادي والتوقف عن التدخين.

المركز الأوروبي لأمراض القلب