عاجل

عاجل

مرتكب جرائم القتل المتعددة الفرنسي ميشال فورنيريه يواجه زوجته السابقة أمام القضاء

 محادثة
تقرأ الآن:

مرتكب جرائم القتل المتعددة الفرنسي ميشال فورنيريه يواجه زوجته السابقة أمام القضاء

مرتكب جرائم القتل المتعددة الفرنسي ميشال فورنيريه يواجه زوجته السابقة أمام القضاء
حجم النص Aa Aa

يواجه القاتل المتسلسل ميشال فورنيريه الفرنسي زوجته السابقة مونيكا أوليفييه أمام قاضي التحقيق، الذي ينظر في جريمتي قتل اعترف بهما القاتل مؤخرا.

وهذه هي أول مواجهة بين الزوجين منذ 11 سنة. وكان تم الاستماع إلى فورنيريه البالغ من العمر 76 عاما ست مرات في إطار التحقيق في شهري شباط/فبراير وآذار/مارس الماضيين، وقد أقر بارتكاب جريمتين سبق أن انكر القيام بهما في الماضي، وهما تتعلقان بقتل جوانا باريش وماري أنجيل دوميسي.

تتابعون على يورونيوز أيضا:

الشرطة التركية تفتش غابة على مشارف اسطنبول بحثاً عن جثمان خاشقجي

رئيس البرلمان الأوروبي يعرض تسوية على الدول التي ترفض استقبال مهاجرين

وكان جثمان المدرسة البريطانية جوانا باريش البالغة من العمر 20 سنة والتي عملت في أوسير، عثر عليه في مونيتو يوم 17 أيار/مايو 1990 وعليه آثار عنف وكشف التحقيق أنه تم اغتصاب الفتاة قبل قتلها.

في المقابل فإن ماري أنجيل دوميس المعاقة ذهنيا، اختفت يوم 8 يوليو/جويلية 1988 في منطقة يون، عندما كانت تبلغ من العمر 19 عاما، ولم يعثر على جثمانها إلى حد الآن.

وتأتي هذه المواجهة بعد أكثر من أسبوعين من عمليات تفتيش جرت في منطقة يون، في محاولة للعثور على جثمان ماري أنجيل دوميس، وقد نقل ميشال فورنيريه ومونيك أوليفييه على التوالي إلى ذلك المكان، ولكن عمليات البحث لم تثمر.

وربما ينهي القضاء الباريسي المكلف بالتحقيق القضية آخر العام، ليفتح الطريق أمام محاكمة جديدة، بحسب عائلتي الضحيتين.

وكان ميشال فورنيريه أدانته المحكمة الجنائية بالسجن المؤبد في أردان سنة 2008، لارتكابه 7 جرائم قتل أخرى. أما مونيك أوليفييه فقد حكم عليها بالمؤبد، لتورطها في خمس جرائم قتل.