عاجل

عاجل

ترامب يقول إنه غير راض عن رواية السعودية بشأن خاشقجي

 محادثة
تقرأ الآن:

ترامب يقول إنه غير راض عن رواية السعودية بشأن خاشقجي

ترامب يقول إنه غير راض عن رواية السعودية بشأن خاشقجي
حجم النص Aa Aa

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الاثنين إنه غير راض بما سمعه من السعودية بشأن مقتل الصحفي جمال خاشقجي لكنه لا يريد أن يخسر استثمارات من الرياض.

واختفى خاشقجي، كاتب عمود في صحيفة واشنطن بوست ومن المنتقدين بشدة لولي العهد السعودي، قبل ثلاثة أسابيع بعد دخوله القنصلية السعودية للحصول على وثائق لزواجه المرتقب.

وأثار موقف الرياض، التي نفت في بادئ الأمر أي علم لها بمصير الصحفي قبل أن تعلن مقتله في شجار داخل القنصلية، الشكوك لدى العديد من الحكومات الغربية ووتر علاقاتها مع السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم.

وقال ترامب للصحفيين في البيت الأبيض "أنا غير راض بما سمعت... لا أريد أن أخسر كل هذا الاستثمار الذي حدث في بلادنا".

وأضاف "لكننا سنصل إلى حقيقة الأمر". وأدلى ترامب بتعليقات مماثلة يوم السبت بشأن عدم رضاه عن الرد السعودي على القضية.

وقال ترامب اليوم الاثنين إنه تحدث مع ولي العهد السعودي وإن هناك أمريكيين في السعودية وضباط مخابرات أمريكيين في تركيا يعملون على قضية خاشقجي وسيعودون ليل الاثنين أو يوم غد الثلاثاء.

ويعتقد مسؤولون أتراك أن خاشقجي قُتل عمدا داخل القنصلية على يد فريق من العناصر السعودية وتم تقطيع جثته. وتقول مصادر تركية إن لدى السلطات تسجيلا صوتيا قيل إنه يوثق مقتل خاشقجي (59 عاما) داخل القنصلية.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه سيعلن معلومات عن التحقيق التركي في كلمته الأسبوعية يوم الثلاثاء أمام أعضاء حزبه العدالة والتنمية.

إقرأ المزيد على يورونيوز:

كل ما تود معرفته عن قضية خاشقجي وتداعياتها منذ اعتراف السعودية بمقتله

مسؤول سعودي كبير يقدم رواية جديدة لمقتل خاشقجي

أي الدول الأوروبية التي تبيع أسلحة للسعودية؟

ومع تزايد الشكوك بشأن الرواية السعودية، تباينت تعليقات ترامب. وتراوحت تصريحاته بين ما بدا أنه تهوين من شأن دور الرياض في الواقعة إلى التحذير من فرض عقوبات اقتصادية محتملة. وأكد مرارا على أهمية المملكة كحليف.

وفي وقت سابق اليوم الاثنين، حث جاريد كوشنر، مستشار البيت الأبيض وصهر ترامب، ولي العهد السعودي على الشفافية بشأن خاشقجي وأبلغه بأن "العالم يتابع" رواية الرياض بشأن قضية الصحفي.

وقال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية إن كوشنر سعى لتوطيد العلاقة الشخصية مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وحث ترامب على العمل بحذر لتجنب إرباك علاقة استراتيجية واقتصادية مهمة.

وقال كوشنر لشبكة (سي.إن.إن) الإخبارية اليوم الاثنين إنه نصح الأمير محمد قائلا "فقط كن شفافا. شفافا للغاية. العالم يتابع. هذا اتهام خطير جدا جدا وموقف صعب للغاية". وأضاف أن الأمير رد قائلا "سنرى".