عاجل

عاجل

ترامب يصف التستر على ما حدث لخاشقجي بأنه "أسوأ تستر على الإطلاق"

 محادثة
تقرأ الآن:

ترامب يصف التستر على ما حدث لخاشقجي بأنه "أسوأ تستر على الإطلاق"

ترامب يصف التستر على ما حدث لخاشقجي بأنه "أسوأ تستر على الإطلاق"
حجم النص Aa Aa

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الرئيس التركي طيب إردوغان كان "قاسيا جدا" بشأن السعودية في التصريحات التي أدلى بها اليوم الثلاثاء عن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

ووصف ترامب أسلوب معالجة الرياض لهذا الأمر بأنه "أسوأ تستر على الإطلاق".

وقال ترامب للصحفيين إنه يرغب في معرفة كل الحقائق عن مقتل خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول قبل قبوله تقييم إردوغان.

وأضاف ترامب الذي أرسل مديرة المخابرات المركزية الأمريكية إلى تركيا لبحث القضية أنه يتوقع الحصول على تقرير قريبا جدا.

وهون ترامب من أي إشارة لضلوع ولي العهد السعودي في القتل لكنه حذر أيضا من عقوبات اقتصادية محتملة. وأبرز ترامب مرارا أهمية المملكة كحليف للولايات المتحدة ووصف الأمير محمد من القيادات القوية المتحمسة.

وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو

lمن جهته قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إن الولايات المتحدة حددت بعض المسؤولين السعوديين الضالعين في قتل الصحفي جمال خاشقجي وإنها تتخذ إجراءات منها إلغاء تأشيرات الدخول وبحث فرض عقوبات.

وقال للصحفيين "تلك العقوبات لن تكون كلمة الولايات المتحدة الأخيرة بشأن القضية... نوضح دون لبس أن الولايات المتحدة لا تتسامح مع هذا النوع من الأفعال القاسية لإسكات السيد خاشقجي الصحفي عن طريق العنف".

كما صرح أن المصالح الاستراتيجية المشتركة مع السعودية لا تزال قائمة مع واشنطن.

إقرأ المزيد على يورونيوز:

شاهد: العثور على متعلقات خاشقجي داخل حقيبتين في عربة تابعة للقنصلية السعودية باسطنبول

كل ما تود معرفته عن قضية خاشقجي وتداعياتها منذ اعتراف السعودية بمقتله

العاهل السعودي وولي العهد يقدمان العزاء لأسرة خاشقجي

تركيا وأمريكا تتعهدان بكشف الحقيقة في مقتل خاشقجي

تعهدت تركيا والولايات المتحدة اليوم الثلاثاء بمعرفة الحقيقة في مقتل خاشقجي ومعاقبة المسؤولين بعد أن اعترفت السعودية بموته.

ورفض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان محاولات الرياض تحميل المسؤولية عن قتل خاشقجي لضباط مارقين وحثها على "الكشف عن كافة المتورطين في هذه القضية من أسفل السلم إلى أعلاه وبتطبيق العقاب اللازم أمام القانون". ووصف مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي هذه الجريمة بأنها "هجمية".

وتسببت وفاة خاشقجي في القنصلية السعودية في الثاني من أكتوبر تشرين الأول في غضب عالمي وأثارت تساؤلات بشأن الدور المحتمل لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، الحاكم الفعلي للسعودية والذي يسيطر بحزم على أجهزة الأمن بالمملكة.

ويعتقد مسؤولون أتراك بأن خاشقجي قُتل عمدا داخل القنصلية وتم تقطيع أوصاله على يد فريق من السعوديين.

نائب الرئيس الأميركي مايك بنس

وقال بنس في مؤتمر استضافته صحيفة واشنطن بوست "أريد أن أؤكد للشعب الأمريكي: سنصل إلى حقيقة ما حدث. هذا القتل وحشي لصحفي، لرجل برئ، لمعارض، لن يمر دون رد أمريكي ودون رد دولي على ما أعتقد".

وقال إن ترامب سيحدد قطعا ما إذا كان سيفرض عقوبات اقتصادية على السعودية متى تتوفر جميع الحقائق ووصف هذه الجريمة بأنها "همجية".