لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

إنتخاب امرأة لرئاسة بلدية مدينة دينية إسرائيلية يحدث ثورة ويثير غضب اليهود الحريديم

 محادثة
إنتخاب امرأة لرئاسة بلدية مدينة دينية إسرائيلية يحدث ثورة ويثير غضب اليهود الحريديم
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

فازت امرأة في الانتخابات البلدية بمدينة بيت شيمش الإسرائيلية والتي يسيطر عليها يهود أرثوذكس متطرفون، ما يعد تحوّلاً هاماً في المدينة التي كثيراً ما تشهد صدامات بين السكّان المتدينين والعلمانيين.

وفازت الدكتورة أليزا بلوخ، وهي ممن يوصفون بالقوميين اليهود بمنصب عمدة بيت شيمش الليلة الماضية بفارق ضئيل (500 صوت) عن منافسها موشي أبوتبول، وذلك في مدينة شهدت صراعات حادة بين الطوائف (اليهودية) بسبب سوء الإدارة من قبل العمدة السابق وممارسات المتدينين "الحريديم".

واستقبل مؤيدي بلوخ نبأ فوزها بالرقص والغناء والهتافات، الذي استمر حتى ساعة متأخرة من الليل. فيما قالت رئيسة البلدية الجديدة في خطاب أمام أنصارها: "إن شعب إسرائيل ينظر اليوم إلى (مدينة) بيت شيمش بأمل جديد".

وأضافت بلوخ: "قررت بيت شيمش إلغاء جدرانها، قررت بيت شيمش هدم الحواجز (بين سكّانها)"، في إشارة منها إلى حالة انفتاح الطوائف على بعضها البعض في المدينة.

اقرأ أيضاً في يورونيوز: