لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

روسيا تعيد فتح معبر كيرش والرئيس الأوكراني يطلب إعلان قانون الطوارئ

 محادثة
روسيا تعيد فتح معبر كيرش والرئيس الأوكراني يطلب إعلان قانون الطوارئ
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعادت روسيا فتح مضيق كيرتش القريب من القرم أمام سفن الشحن في الساعات المبكرة من صباح اليوم الاثنين بعد إطلاق النار على ثلاثة زوارق تابعة للبحرية الأوكرانية واحتجازها أمس في خطوة أثارت أزمة خطيرة جديدة بين البلدين.

وقال جهاز الأمن الاتحادي الروسي في وقت مبكر اليوم الاثنين إن قوارب دورياته الحدودية احتجزت زورقي مدفعية مدرعين صغيرين تابعين لأوكرانيا وزورق قطر بعدما فتحت النار عليها وأصابت عدة بحارة. وهذا هو أخطر اشتباك بين موسكو وكييف منذ أعوام.

وأغلقت روسيا من قبل مضيق كيرتش القريب من شبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو قبل عدة سنوات لمنع السفن من المرور من البحر الأسود إلى بحر آزوف. وقالت إن الزوارق الأوكرانية لم تبلغها مسبقا بخططها وتجاهلت التحذيرات بالتوقف وناورت على نحو خطير.

ونفت أوكرانيا ارتكاب أي انتهاكات واتهمت روسيا بالعدوان العسكري وطالبت المجتمع الدولي بالتحرك لمعاقبتها.

وأشارت تركيا يوم الاثنين إلى قلقها بشأن التقارير التي تحدثت عن تعرض سفن أوكرانية لإطلاق نار قبالة سواحل القرم وقالت إنه لا يجب عرقلة حركة الشحن في المنطقة، وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان لها "بصفتنا دولة تطل على البحر الأسود نشدد على أنه لا يتعين عرقلة المرور عبر مضيق كيرتش"، ودعت أيضا لتجنب أي خطوات قد تعرض الاستقرار والسلام في المنطقة للخطر.

وقالت ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية للتلفزيون الرسمي إن موسكو ستستدعي دبلوماسيا أوكرانيا رفيع المستوى للاحتجاج بشأن الحادث.

وقال دبلوماسيون إن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة سيجتمع في وقت لاحق اليوم الاثنين لمناقشة أحدث التطورات بناء على طلب من روسيا وأوكرانيا.

ومن جهته حث الاتحاد الأوروبي في بيان الجانبين على ممارسة أقسى درجات ضبط النفس للحيلولة دون تصعيد الموقف.

دعوة رئاسية لقانون الطوارئ العرفي في أوكرانيا

الرئيس الأوكرانى بيترو بوروشينكو قال صباح هذا الاثنين أنه سيقدم مقترحا للبرلمان من أجل إعلان قانون الطوارئ العسكري في البلاد، وذلك بعد الهجوم الروسي فى البحر الأسود.

بوروشينكو قال إن البرلمان سيقرر ما إذا كان سيوافق على تطبيق قانون الطوارئ والذي من شأنه تقييد الحريات المدنية وإعطاء سلطة أكبر لمؤسسات الدولة، مما قد تثير هذه الخطوة حفيظة بعض الدوائر في أوكرانيا قبيل الانتخابات المقبلة التي تشير استطلاعات الرأي إلى أن بوروشينكو سيخسرها.

وتمنح اتفاقية ثنائية روسيا وأوكرانيا حق الملاحة في بحر آزوف الواقع بينهما ويربط مضيق كيرتش بينه وبين البحر الأسود.، وسيطرة روسيا على شبه جزيرة القرم، التي تضم الأسطول الروسي في البحر الأسود، تعني أنها تستطيع التحكم في حركة الملاحة.

للمزيد على يورونيوز: