جولة تصعيد جديدة بين إسرائيل وحماس مسرحها غزة وعسقلان

 محادثة
جولة تصعيد جديدة بين إسرائيل وحماس مسرحها غزة وعسقلان
حقوق النشر
twitter
حجم النص Aa Aa

قالت وكالة غزة الآن الإخبارية إن "المقاومة الفلسطينية قصفت فجر الاثنين (7/1/2019) مدينة عسقلان المحتلة بخمسة صواريخ أطلقت من قطاع غزة".

ونقلت مصادر إعلامية إن الجيش الإسرائيلي طالب المستوطنين بالبقاء قرب الملاجئ تحسباً لأي طار، فيما سمعت صفارات الإنذار في مستوطنات قريبة من غزة.

الجيش الإسرائيلي قصف موقعين لحماس

يقول إنّه قصف موقعين لحماس في غزة ردّاً على إطلاق بالونات حارقة

الجيش الإسرائيلي كان أعلن أنه أنّ مروحيّاته أغارت الأحد على موقعين لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة ردّاً على بالونات حارقة أطلقت من القطاع، من دون أن ترد تقارير عن وقوع إصابات.

قال في بيان، إنّه "في وقت سابق من اليوم تمّ إطلاق عبوة ناسفة معلّقة ببالونات على شكل طائرة من قطاع غزة إلى الأراضي الإسرائيلية"....و"ردّاً على ذلك، استهدفت مروحيات هجومية موقعين لحركة حماس في قطاع غزّة".

من جهته قال مصدر في حركة حماس إنّ إحدى الغارتين استهدفت نقطة مراقبة لكتائب عزّ الدين القسّام، الجناح العسكري لحماس، شرق خان يونس في جنوب قطاع غزة، فيما استهدفت الغارة الثانية موقعاً شرق مدينة غزة، دون وقوع إصابات.

وأكّد المصدر الأمني عدم وقوع إصابات جرّاء أيّ من الغارتين.

للمزيد على يورونيوز:

أرشيف

تصعيد نهاية العام

ليل 28-29 من الشهر الفائت استهدفت مروحية إسرائيلية موقعاً لحركة حماس في قطاع غزة ردّاً على إطلاق صاروخ من القطاع، في أول تصعيد من نوعه منذ الهدنة الأخيرة في 13 تشرين الثاني (نوفمبر). و تمّ في غضون ذاك التصعيد الذي استمر ليومين إطلاق مئات الصواريخ والقذائف باتجاه اسرائيل ما أسفر عن مقتل شخص وإصابة 27 بجروح. وأعقب الهجوم عملية خاصة للقوات الاسرائيلية داخل القطاع أسفرت عن مقتل قيادي في حماس وستة عناصر آخرين من الحركة إلى جانب ضابط إسرائيلي.

وقتل سبعة من سكان غزة وأصيب 26 بجروح في ضربات جوية إسرائيلية انتقامية نفّذت قبل دخول الهدنة حيّز التنفيذ.