لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الشرطة الإسرائيلية تحقق في فضيحة تعيين قضاة مقابل الجنس

 محادثة
الشرطة الإسرائيلية تحقق في فضيحة تعيين قضاة مقابل الجنس
حقوق النشر
David Shai/wikimedia
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

فتحت الشرطة الإسرائيلية تحقيقا حول تورط مجموعة من القضاة في فضائح جنسية. وقالت القناة العبرية الثانية إن فضيحة الفساد هذه التي طالت قطاع القضاء الإسرائيلي قد تطيح بوزيرة القطاع إيليت شاكيد. وتتعلق القضية بتعيينات في سلك القضاء مقابل الجنس.

وأشارت القناة إلى أن الشرطة استهلت حملة من الإعتقالات بعض الموظفين القطاع القضائي ويتم التحقيق مع قضاة في المحكمة العليا الإسرائيلية. كما قالت وسائل إعلام محلية أن الشرطة استدعت كل من وزيرة القضاء إيليت شاكيد ورئيسة المحكمة العليا استير هيوت، العضوتان في لجنة التعيينات القضائية، للإدلاء بشهادتهما حول هذه القضايا.

من جهتها قالت الشرطة الإسرائيلية في بيان لها إن وحدة لاهاف 433 لمكافحة الفساد فتحت تحقيقا قبل أسبوعين بعد تلقيها معلومات عن تعيينات قضائية غير قانونية. وأضافت الشرطة إنها استجوابت مشتبهين آخرين في القضية ويتعلق الأمر بقاضية محكمة جزئية ومحامية.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

كما ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن مكتب جمعية المحامين الإسرائيلية في القدس قد تمت مداهمته الأربعاء.

وفي بيان أصدرته كل من وزيرة القضاء إيليت شاكيد والقاضية استير هيوت في وقت لاحق قالت المسؤولاتان أنهما تشعران بالثقة في القانون وأن تطبيقه سيكمل التحقيق ويصل إلى الحقيقة.