عاجل

عاجل

مفوضية اللاجئين تحذر من تصاعد الخطاب المعادي للمهاجرين رغم تراجع أعدادهم

 محادثة
المفوض السامي لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي
المفوض السامي لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي
حجم النص Aa Aa

حذرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الأربعاء من تصاعد الخطاب المعادي للمهاجرين قبيل انتخابات البرلمان الأوروبي المقررة في مايو/ أيار المقبل رغم تراجع عدد المهاجرين الذين وصلوا إلى أوروبا في 2018 للعام الرابع على التوالي.

وقال المفوض السامي لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي في تقرير المفوضية السنوي إن نحو 116 ألف لاجئ ومهاجر دخلوا أوروبا في عام 2018 مقارنة بنحو 172 ألفا في عام 2017 و360 ألفا في 2016.

وكان عدد المهاجرين قد زاد على مليون شخص في العام 2015 الذي شهد أكبر تدفق للمهاجرين إلى أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

وأشار المفوض السامي إلى أن تسييس مسألة الهجرة جعل من المستحيل على بعض الدول قبول عدد، ولو قليل، من اللاجئين، مشيرا إلى تضاؤل آمال حدوث تغيير بشأن هذا التوجه قبل الانتخابات.

وأضاف جراندي لرويترز "للأسف أتوقع تصاعد نبرة هذا الخطاب خلال الشهور المقبلة".