لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مبادرة أوروبية تسهل منح القروض للشركات في أوكرانيا

مبادرة أوروبية تسهل منح القروض للشركات في أوكرانيا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

يسهم تعزيز قروض الشركات الصغيرة والمتوسطة بإنعاش الوظائف والنمو. وهذا أمر بدأ يتحقق في أوكرانيا من خلال ضمانات الائتمان التي يقدمها الاتحاد الأوروبي للمصارف المحلية من أجل تسهيل عملية الإقراض. مراسل يورونيوز، بول هاكيت ذهب إلى كييف في إطار برنامج "بزنس بلانت" وسأل روسلان سبيفاك، مدير مصرف "رايفايزن أفال" عن هذه المبادرة الأوروبية.

يورونيوز: "روسلان، أنت تساعد الشركات الصغيرة والمتوسطة في الحصول على التمويل. أخبرنا كيف تسهل المبادرة الأوروبية عملية الإقراض بالنسبة إلى مصارف مثل مصرفك".

روسلان سبيفاك، مدير أعمال مصرف رايفايزن أفال: "تحصل 6% فقط من الشركات المتوسطة والصغيرة حاليا على تمويل. وهذا قليل جدا. وبفضل مصرف الاستثمار الأوروبي يمكننا أن نضاعف الرقم ثلاث مرات. وهذا أمر حيوي للاقتصاد الأوكراني".

يورونيوز: روسلان، ما هي الشركات المؤهلة للحصول على الدعم؟

روسلان سبيفاك، مدير أعمال مصرف **رايفايزن أفال**: "من خلال البرنامج نموّل الشركات المتوسطة والصغيرة التي تعمل بطريقة شفافة وصحية، والتي قد لا تملك الكثير من الضمانات (للرهن). نهدف إلى دعم المنتجين المحليين وتحفيز استراتيجية مبتكرة للتصدير".

يورونيوز: إذا كنتُ صاحبَ مشروع هنا في أوكرانيا، كيف يمكنني الحصول على مزيد من المعلومات حول هذا البرنامج؟

روسلان سبيفاك، مدير أعمال مصرف **رايفايزن أفال**: "تشارك أربعة مصارف في البرنامج. ويمكنك الحصول على معلومات لدى أي واحد من هذه المصارف في جميع أنحاء البلاد."

للمزيد:

"بفضل القرض بلغت شركتنا مستوى متقدم"...

للتعرف على شركة استفادت من هذا الدعم اتجه بول هاكيت إلى مصنع شركة بوليسيا-2002 المتخصصة في تصدير الخشب، والتي تشهد نموا متسارعا في الآونة الأخيرة. أُسست الشركة في العام 2014، ويبلغ ومتوسط إنتاجها الشهري 2000 متر مكعب من ألواح الصنوبر.

حصلت الشركة حديثا على قرضين بقيمة مليون يورو من مصرف رايفايزن أفال، بفضل دعم الاتحاد الأوروبي. كما ساهمت في هذه المبادرة ثلاثة مصارف أخرى وهي أوشاد واكرغاز وبروكريديت. وقد خصص هذا المال لشراء معدات جديدة. عن ذلك قال ياروسلاف بايف، أحد مالكي بوليسيا-2002: "بفضل القرضين بلغت شركتنا مستوى متقدم. وبنينا هذا المستودع الجديد. كما حصلنا على أفرانِ تجفيف إضافية ونعدّ قسما آخر لتقطيع الخشب".

الأفران المصنعة في إيطاليا ساعدت بوليسيا-2002 على تجفيف نحو 1500 متر مكعب من الخشب شهريا. ويتوقع أن يتم إرسال نحو 90% من إنتاج الشركة إلى بلدان الاتحاد الأوروبي وآسيا والشرق الأوسط.

ياروسلاف بايف، أحد مالكي شركة بوليسيا-2002: "المنافسة العالمية قوية جدا في الآونة الأخيرة. لذا لابد من أن نطور شركتنا بسرعة. وقد أسهمت المساعدة في وصولنا إلى مستوىً جديد".

بفضل الضمان الذي يقدمه مصرف الاستثمار الأوروبي أصبح بإمكان المصارف المحلية تقديمَ قروضٍ جديدة بشروط أفضل تتلاءم مع الشركات الأوكرانية الصغيرة والمتوسطة، مع تخفيض لمتطلبات الضمان (الرهن). الأمر الذي يتوقع أن يسهم بشكل متزايد في رفد قطاع الأعمال بشركات جديدة.