عاجل

عاجل

ارتفاع عدد الاعتداءات الجنسية في أكبر الأكاديميات العسكرية الأمريكية

 محادثة
جنود في الجيش الأمريكي
جنود في الجيش الأمريكي -
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

قال تقرير للبنتاغون، أمس الخميس، إن العدد الاجمالي للاعتداءات الجنسية في ثلاثة من أكبر الأكاديميات العسكرية الأمريكية زاد قليلا في العام الماضي، غير أن مسحا لم توضع عليه أسماء، أشار إلى أن الكثير من المواجهات لا يتم الإبلاغ عنها.

وقال المسح إن عدد الطلبة في أكاديميات الجيش والبحرية والقوات الجوية، الذين قالوا إنهم تعرضوا لاتصالات جنسية غير مرغوب فيها، زادت بنسبة 50 في المائة عن مسح العام 2016، وأكثر من نصف المواجهات المتعلقة بالمشروبات الكحولية.

إحباط ويأس

وقال مسؤولون دفاعيون، الخميس، إنهم يشعرون بالإحباط واليأس من النتائج، ويأملون أن يتم تطوير برامج وسياسات جديدة من قبل هذه الجهات للمساعدة في القضاء على المشكلة.

كما قال الجيش في بيان نشر الخميس إنه بصدد وضع خطة في الأسابيع القليلة القادمة لمعالجة القضية.

وأضاف البيان: " لا يوجد مكان في الجيش الأمريكي للتحرش الجنسي أو الاعتداء الجنسي".

كما جاء فيه: "هذه قضية تتعلق بقدرتنا على الاستعداد لخوض حروب بلدنا والفوز بها، بقدر ما هي قضية قيم".

والمشروبات الكحولية

وقالت الدراسة، وهي جزء من تقرير يصدر سنويا، إن هناك 747 حالة من حالات الاتصال الجنسي غير المرغوب فيها في عام 2018، مقارنة بـ 507 حالة في عام 2016.

ويتم إجراء المسح كل عامين، لكن للمرة الأولى في عام 2018 سأل المسح عن استخدام المشروبات الكحولية، وتوصل إلى أن ما يقارب ثلث الطلبة الذكور و15 في المئة من الإناث قالوا إنهم يشربون كثيرا.

للمزيد على يورونيوز:

ولا يتم الإبلاغ عن الاعتداءات والمضايقات الجنسية في الولايات المتحدة إلى حد كبير، وتعرضت للتحقيق المتجدد منذ عامين بعد فضيحة تورط فيها مشاة البحرية في تبادل الصور العارية للنساء على الإنترنت.