عاجل

عاجل

حركة الشباب تقتل رئيس عمليات موانئ "بي.آند.أو" المملوكة لحكومة دبي في بلاد بنط بالصومال

 محادثة
حركة الشباب تقتل رئيس عمليات موانئ "بي.آند.أو" المملوكة لحكومة دبي في بلاد بنط بالصومال
حقوق النشر
ويكيبيديا
حجم النص Aa Aa

قالت حركة الشباب الصومالية المرتبطة بتنظيم القاعدة إنها قتلت مدير شركة مشغلة للموانئ مقرها دبي في إقليم بلاد بنط شبه المستقل بالصومال.

اعترفت شركة "بي أند أو" بأن أحد موظفيها قتل وأصيب ثلاثة اخرون في "حادثة" يوم الاثنين في إحدى عملياتها في بوساسو بورت.

وذكر يوسف محمد حاكم منطقة باري في بلاد بنط لرويترز إن رجلين متنكرين في هيئة صيادين أطلقا النار على بول أنتوني فورموسا لدى توجهه لميناء بوصاصو في الصباح.

وأضاف محمد أنه قتل "في سوق الأسماك عندما كان متجها إلى ميناء بوصاصو هذا الصباح. أصابه الرجلان المسلحان بمسدسين بعدة طلقات في الرأس".

وقال محمد إن قوات الأمن قتلت أحد المهاجمين بالرصاص في الموقع واحتجزت الآخر. ويظهر حساب فورموسا على موقع لينكد إن أنه من مالطا.

وقالت شركة موانئ بي.آند.أو إن أحد موظفيها توفي وأصيب ثلاثة آخرون في "حادث" في ميناء بوصاصو دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل. وأضافت الشركة في بيان نشره المكتب الإعلامي لحكومة دبي على تويتر أنها تتعاون مع التحقيق الذي تجريه السلطات في بلاد بنط.

وقالت حركة الشباب إنها نفذت الهجوم واتهمت فورموسا بأنه موجود في الصومال بصورة غير مشروعة. وتحاول الحركة الإطاحة بالحكومة المركزية المدعومة من الغرب في الصومال وفرض تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية في نظام الحكم.

تتابعون أيضا على يورونيوز:

وقال عبد العزيز أبو مصعب المتحدث باسم العمليات العسكرية لحركة الشباب "نفذنا العملية... حذرناه لكنه لم يستجب. كان في الصومال بصورة غير مشروعة".

وتدير شركة موانئ بي.آند.أو ميناء بوصاصو في بلاد بنط منذ أن فازت بعقد امتياز مدته ثلاثين عاما في 2017 لتوسيع المنشأة وإدارتها.