عاجل

مساعد لإردوغان يطالب السعودية بتسليم قتلة خاشقجي

 محادثة
مساعد لإردوغان يطالب السعودية بتسليم قتلة خاشقجي
حجم النص Aa Aa

قال مساعد للرئيس التركي رجب إردوغان اليوم بأن النتائج التي توصلت إليها تركيا حول مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي تتماشى مع ما خلصت إليه تحقيقات الأمم المتحدة في هذه القضية.

وأضاف فخر الدين ألطون مدير مركز الاتصالات في الرئاسة التركية لرويترز أنه يجب على السلطات السعودية تسليم قتلة خاشقجي لتركيا كدليل على رغبتها في تحقيق العدالة.

وذكر أن النتائج التي توصلت لها أنقرة في قضية خاشقجي تتماشى مع ما خلص إليه تحقيق المقررة الخاصة للأمم المتحدة، مؤكدا التزام بلاده بالتعاون مع تحقيق الأمم المتحدة في القضية.

وأعرب عن مخاوفه نتيجة غياب الشفافية في قضية خاشقجي، وشدد على أن هذا يقوض مصداقية المسؤولين السعوديين المعنيين.

وكان تحقيق تقوده الأمم المتحدة بشأن قتل خاشقجي قد أكد أن الأدلة تظهر أنه كان جريمة وحشية "خطط لها ونفذها" مسؤولون سعوديون.

وقالت أنييس كالامار مقررة الأمم المتحدة الخاصة المعنية بحالات القتل خارج القضاء في بيان "الأدلة التي جُمعت خلال مهمتي في تركيا تظهر لأول وهلة أن خاشقجي كان ضحية عملية قتل وحشي ومتعمد خطط لها ونفذها مسؤولون من الدولة السعودية".

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

محققة الأمم المتحدة: خاشقجي "ضحية قتل وحشي ومتعمد" نفذه مسؤولون سعوديون

صحيفة: الاتحاد الاوروبي يعتزم إضافة السعودية وبنما إلى قائمة سوداء للأموال غير المشروعة

صحيفة: ولي العهد السعودي هدد باستخدام "رصاصة" ضد خاشقجي

وذكرت أن مهمتها في تركيا التي جرت في الفترة من 28 يناير كانون الثاني حتى الثالث من فبراير شباط مع فريق من ثلاثة خبراء "لم تتمكن من التحقق بشكل مؤكد مما إذا كان الهدف الأصلي هو خطف السيد خاشقجي، وأن قتله كان مخططا فقط في حالة فشل خطفه".

وأضافت أن المسؤولين السعوديين "قوضوا بشدة" وتسببوا في تأخير جهود تركيا للتحقيق في مسرح الجريمة بالقنصلية السعودية في اسطنبول.

قالت كالامار إن تأخير الدخول إلى القنصلية ومقر إقامة القنصل و"تطهير مسرحي الجريمة" قيد بشدة قدرة التحقيق الجنائي التركي على "الوصول إلى دليل قاطع".

وقالت كالامار إن فريقها اطلع على بعض "المواد الصوتية المروعة" بشأن قتل خاشقجي حصلت عليها المخابرات التركية. وذكرت أنها تلقت أيضا وعدا بالاطلاع على تقارير الطب الشرعي والشرطة المهمة لتحقيقها.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox