لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

تراجع قياسي في نسبة الفقر بكندا نتيجة الإعانات الحكومية الموجهة للأطفال والأسر

 محادثة
تراجع قياسي في نسبة الفقر بكندا نتيجة الإعانات الحكومية الموجهة للأطفال والأسر
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أشار مقال لوكالة بلومبيرغ الإعلامية إلى تراجع معدلات الفقر في كندا إلى مستويات هي الأكثر انخفاضا منذ العام 2002 وذلك بسبب المكاسب الإيجابية الناجمة عن كثافة التوظيف والإعانات الحكومية المقدمة للأسر.

وحسب المقال، فقد تراجع عدد الكنديين الذين تقل أعمارهم عن 18 عاما، والمصنفين في خانة الفقراء إلى 133 ألف شخص في العام 2017 بعد أن كان عددهم يصل إلى 622 ألفا. كما تشير الاحصاءات الكندية إلى أنّ عدد الأطفال الذين يعيشون تحت خط الفقر قد تراجع منذ العام 2015 إلى 278 ألف طفل.

وحسب نفس المصادر، فقد انخفضت نسبة الأطفال الذين يعانون من الفقر في البلاد إلى 9 في المائة بعد أن سجلت 11 في المائة في العام 2016.

للمزيد:

كندا تفتح أبوابها لأكثر من مليون مهاجر في السنوات الثلاث المقبلة

كندا تبحث عن مهاجرين وتعلن عن إجراءات جديدة لتسهيل استقرارهم

وتسلط النتائج التي تمّ التوصل إليها الضوء على نجاح برنامج استحقاقات الأطفال التابع لحكومة رئيس الوزراء جاستن ترودو والخاص بمساعدة العائلات الأكثر فقرا في كندا، فقد حصلت الأسر الكندية على إعانات للأطفال بقيمة 25 مليار دولار كندي خلال العام 2017، مقابل 19 مليار دولار كندي في العام حسب البيانات التي نشرت مؤخرا.

من جهته شهد الاقتصاد الكندي أداء جيدا خلال العام 2017 حيث وصلت نسبة النمو إلى 3 في المائة، كما تمكنت الشركات من خلق أكثر من 400 ألف وظيفة.

وقد أظهرت البيانات أن انخفاض نسبة الفقر لدى الأطفال تزامنت مع تراجع حاد في عدد الأسر ذات العائل الوحيد، وهي عادة الأسر التي تعيش في حالة فقر. للتذكير، بلغ عدد الكنديين الذين يعيشون تحت خط الفقر 3.4 مليون في العام 2017، و3.7 مليون في العام 2016، بينما تمّ تسجيل 4.2 مليون في العام 2015.

وتعد كندا من أكثر دول العالم اهتماما بحقوق الأطفال، فحق التعليم مجاني حتى سن الثامنة عشرة، كما أن الحكومة تخصص رواتب شهرية للأطفال.