عاجل

عاجل

وظيفة براتب مجز لمحترفي لفّ سجائر الحشيش فهل ترغب؟

 محادثة
وظيفة براتب مجز لمحترفي لفّ سجائر الحشيش فهل ترغب؟
حجم النص Aa Aa

إذا كنتَ من هواة لفِّ السجائر المحشوّة بالقنّب غير المخدر، وتؤدي ذلك بسرعة فائقة نسبياً، فبادر واحجز مكاناً ضمن مسابقة السرعة والاتقان في لفّ السجائر للحصول على وظيفة بدوام جزئي في مدينة برايتون البريطانية.

هذا الإعلان تم نشره من قبل مستوصف في برايتون، ويوضح فيه أن المنافسة بين المشتركين (التي انطلقت يوم أمس الثلاثاء) سيتم على ضوء النتائج اختيار من هو الأسرع في "السجائر" بشكل حرفي متقن.

وحسب الإعلان فإنه سيتم منح الفائز وظيفة بدوام جزئي والحصول على 10 جنيهات استراليني (11.65 يورو) في الساعة لمهارتهم في لف هذا النوع من السجائر.

وقال متحدث باسم المستوصف، إن مقاعد المسابقة الستين قد تمّ شغلهم من قبل المتنافسين، مؤكداً على أن هذه الحدث قانوني من بابه لمحرابه.

ويستخدم هذا المستوصف قنباً يحتوي على مادة "سي دي بي" التي لا تعدّ مادة مخدرة ولاتؤدي إلى حالة إدمان لدى متناوليها، مع الإشارة إلى هذا القنب خالٍ تماماً من مادة "تي اتش سي" المخدرة. وشدد المنظمون في هذا السياق على عدم إحضار أي من المتسابقين مواد غير قانونية (مواد مخدرة)

وأشار الإعلان إلى ضرورة ألا يكون المتسابقون متحمسين للمال، ذلك أن هذه الوظيفة هي بدوام جزئي، ولا تتجاوز البضع ساعات في الأسبوع الواحد.

للمزيد في "يورونيوز":

الجدير بالذكر أن استخدام القنب يتسبب بالمخاطر التالية: ينتاب المدخنين حتى الأشداء منهم نوبات قلق، ذعر، شك أو قد يصابون بالارتياب، ويؤثر على القدرة على التنسيق والمواءمة بين الحركات.

ويحتوي القنب، مثل التبغ، الكثير من المواد الضارة، التي، ومع الاستخدام طويل الأمد أو الزائد، يمكن أن يسبب أمراض الرئة وربما السرطان. والخطر أكبر لأن الحشيش غالباً ما يخلط مع التبغ ويدخن من دون فلتر، كما يؤثر القنبعلى الكثير من أنظمة الجسم المختلفة، بما في ذلك القلب، كما أن الاستخدام المنتظم والزائد للقنب يسبب صعوبة في التعلم والتركيز.

وقد قننت بلدان عدة استخدام القنب طبيا، من بينها الولايات المتحدة، وألمانيا، وإيطاليا، وهولندا، وبحسب الأمم المتحدة، كانت بريطانيا في 2016 هي المنتج والمصدر الرئيسي للأدوية المعتمدة على القنب. ويستخدم معظم تلك الأدوية في الولايات المتحدة.