لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

محكمة أرجنتينية تبرئ الرئيس السابق كارلوس منعم في قضية تفجير مركز يهودي

 محادثة
محكمة أرجنتينية تبرئ الرئيس السابق كارلوس منعم في قضية تفجير مركز يهودي
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

برأت محكمة أرجنتينية الرئيس الأسبق كارلوس منعم، من تهمة التآمر لعرقلة التحقيقات في قضية تفجير مقر الجمعية التعاونية الإسرائيلية الأرجنتينية في بوينس أيرس قبل 25 عاما. ونفى منعم (88 عاما) أنه حاول إفساد التحقيق بشأن التفجير، الذي أسفر عن مقتل 85 شخصا ولم تتكشف حقيقته حتى الآن، وحكم منعم الأرجنتين بين عامي 1989 و1999.

وبرأت محكمة اتحادية منعم بينما حكمت على القاضي السابق خوان خوسيه غاليانو، الذي كان يتولى مسؤولية التحقيق بشأن الهجوم في البداية، بالسجن ستة أعوام. وأدانته المحكمة بالاختلاس وطمس الأدلة وهي اتهامات ينفيها.

كما حكمت المحكمة على ممثلي الادعاء السابقين إيمون مولن وخوسيه بارباكسيا بالسجن عامين مع وقف التنفيذ، للتقصير في أداء الواجب في نفس القضية، ويمكن الطعن على الأحكام الصادرة.

وقع التفجير في عام 1994 عندما انفجرت شاحنة ملغومة أمام مبنى الجمعية التعاونية الإسرائيلية الأرجنتينية. ولم تحقق التحقيقات بشأنه تقدما يذكر. واتهمت محاكم الأرجنتين إيران بالمسؤولية عن الهجوم، لكن لم يقدم أحد للمحاكمة في هذه القضية أو في تفجير آخر استهدف السفارة الإسرائيلية في بوينس أيرس في عام 1992. وتنفي إيران ضلوعها في أي من الهجومين.

تتابعون على يورونيوز أيضا:

حبس 6 أشخاص على ذمة التحقيق في حادث تصادم وحريق بمحطة رمسيس

بلومبرغ: أوبر في طريقها لشراء منافستها في الشرق الأوسط "كريم"