عاجل

عاجل

زعيم المعارضة الفنزويلية يعود للبلاد متحدياً التهديد باعتقاله

 محادثة
زعيم المعارضة الفنزويلية يعود للبلاد متحدياً التهديد باعتقاله
حجم النص Aa Aa

أظهرت لقطات بثتها محطة تلفزيون محلية عودة خوان غوايدو زعيم المعارضة في فنزويلا إلى البلاد يوم الاثنين 4 آذار (مارس) بعد جولة في دول أمريكا الجنوبية اختتمها في الأكوادور وشملت أيضاً كولومبيا و البرازيل والبراغواي والأرجنتين.

وتعترف معظم الدول الغربية بغوايدو رئيساً شرعياً. وكان قد أعلن إنه سيعود لقيادة احتجاجات جديدة مناهضة للرئيس نيكولاس مادورو.

ويخاطر غوايدو بتعرضه للاعتقال بسبب خرقه للمنع من السفر الأسبوع الماضي.

للمزيد على يورونيوز:

وكان حذر زعيم المعارضة الفنزويلية، قبيل عودته إلى كاراكاس بعد جولة مصغرة له في أميركا الجنوبية، ليل الأحد، من أنه إذا حاول نظام الرئيس نيكولاس مادورو خطفه "فإن هذا سيكون واحداً من الأخطاء الأخيرة" لهذا النظام.

وسبق أن أكد غوايدو في مقابلة خاصة أجراها مع "يورونيوز" أنه "مستعد للموت لإسقاط خصمه السياسي، نيكولاس مادورو".

في سياق مواز غادر نحو ثلاثة ملايين فنزويلي البلاد إلى دول الجوار منذ بداية الأزمة، وفق أرقام أصدرتها الأمم المتحدة.