لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

29 مليون دولار تعويضا لأمريكية أصيبت بالسرطان بسبب بودرة جونسون آند جونسون

 محادثة
29 مليون دولار تعويضا لأمريكية أصيبت بالسرطان بسبب بودرة جونسون آند جونسون
حقوق النشر
flickr - Mike Mozart CC2.0
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أمرت هيئة محلفين بولاية كاليفورنيا الأمريكية بدفع 29 مليون دولار لامرأة قالت إن مادة الاسبستوس المستخدمة في بودرة تالك من إنتاج شركة جونسون آند جونسون تسببت في إصابتها بالسرطان.

ويمثل الحكم الصادر من المحكمة العليا بالولاية أحدث ضربة تتلقاها شركة مستلزمات التجميل والعناية بالصحة التي تواجه أكثر من 1300 دعوى قضائية مرتبطة بمنتجات بودرة التالك.

وقالت الشركة إنها ستطعن على الحكم، لما وصفتها بأنها "أخطاء إجرائية وثبوتية" شابت عملية المحاكمة. وأضافت الشركة أن فريق الدفاع عن المرأة لم يتمكن من إثبات أن بودرة التلك تحتوي على مادة الاسبستوس، ولم تقدم أية تفاصيل أخرى حول الأخطاء المزعومة خلال المحاكمة.

ورفعت تيري ليفيت الدعوى القضائية ضد الشركة قائلة إنها استخدمت بودرة جونسون آند جونسون خلال فترتي الستينات والسبعينات واكتشفت إصابتها بسرطان الظهارة المتوسطة عام 2017.

وتحظر دول عديدة استخدام ونقل مادة الأسبستوس (الحرير الصخري) عالية السمية، وخاصة لتسببها بسرطان الرئة في حالات الاستنشاق أو التعرض المزمن للمادة. وبحسب المركز الوطني لمعلومات التقانة الحيوية الأمريكي فإن المادة مازالت تسبب بقتل 255000 شخص حول العالم سنويا.

للمزيد على يورونيوز: