لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

فيديو يصوّر بطائرة "درون" دمار إعصار إيداي في موزمبيق

 محادثة
مشاهد من الدمار الذي حصل في موزمبيق نتيجة الإعصار
مشاهد من الدمار الذي حصل في موزمبيق نتيجة الإعصار -
حقوق النشر
ا ب
حجم النص Aa Aa

أدى الإعصار إيداي الذي ضرب موزمبيق يوم الثلاثاء، إلى مقتل حوالي 182 شخصا، ودمار كبير في المباني على شواطئ باريا نوفا.

وفي مقطع الفيديو، تصوير بواسطة طائرة درون، للدمار الذي لحق بالمدينة نتيجة الإعصار.

وقد أعلن الرئيس الموزمبيقي فيليب نيوسي احتمال ارتفاع عدد القتلى إلى ألف، وتعمل فرق الإنقاذ على إخراج الناس من المنطقة، بعد أن تسببت مياه الفيضان بتشكيل "محيطا داخليا" وهو ما يهدد عشرات آلاف العائلات.

وقد تشبث الناجون من الإعصار بأسطح المنازل والأشجار، وما يزال الآلاف في كل من موزمبيق وزيمبابوي وملاوي في خطر.

ووصف عمال الطوارئ بأن هذا الفيضان هو الأكثر تدميرا في المنطقة منذ حوالي 20 عاما، ومن المتوقع استمرار هطول الأمطار اليوم الخميس، ما قد يفاقم من الأزمة.

وكان الإعصار تسبب في إلحاق أضرار بميناء بيرا، حيث دمرت حوالي 90% من المنطقة، بحسب منظمة الصليب الأحمر، التي أوضحت أن كل شيء تقريبا دمر بما في ذلك الطرقات وخطوط المواصلات. وكان الإعصار إيداي ضرب وسط موزمبيق يوم الخميس الماضي، قبل أن يواصل زحفه الجنوني باتجاه زمبابوي، حيث تسبب في مقتل 90 تقريبا، بحسب آخر الاحصائيات.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

شاهد: السماء تمطر أسماكاً في مالطا !

رئيس جمهورية موزمبيق: عدد ضحايا إعصار إيداي قد يصل إلى ألف قتيل

شاهد.. صور من قمر اصطناعي لبيوت وأشجار قبل وبعد الإعصار في ألاباما