عاجل

كيف قوبل قرار ترامب بضم هضبة الجولان لإسرائيل عربياً ودولياً؟

 محادثة
رئيس الوزراء الإسرائيلي يعانق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد توقيع القرار
رئيس الوزراء الإسرائيلي يعانق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد توقيع القرار -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الاثنين مرسوما يعترف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان التي احتلتها إسرائيل من سوريا في حرب عام 1967. وجاء التوقيع في بداية اجتماع مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في البيت الأبيض.

الاعتراف الذي أعلنه ترامب على تويتر يوم الخميس الماضي هو على ما يبدو أكثر بوادر الدعم لنتنياهو الذي ألح على ترامب لاتخاذ هذه الخطوة وأثار ردود فعل مختلفة على الصعيد العالمي، وأغلب تلك الردود كان معارضا لهذه الخطوة.

سوريا تصف القرار بأنه اعتداء على سيادتها

وصفت وزارة الخارجية السورية قرار الولايات المتحدة يوم الاثنين في بيان نقلته الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) بأنه "اعتداء صارخ على سيادة ووحدة أراضي الجمهورية العربية السورية"، وأضافت "تحرير الجولان بكافة الوسائل المتاحة وعودته إلى الوطن الأم هو حق غير قابل للصرف‭‭"‬‬.

ونقل التلفزيون السوري عن وزير الخارجية وليد المعلم قوله إن قرار ترامب بشأن الجولان لن يؤثر إلا على "عزلة أمريكا".

وكانت الحكومة السورية قد تعهدت يوم الجمعة باستعادة هضبة الجولان التي تحتلها إسرائيل، في حين أدان حلفاء دمشق وخصومها على حد سواء تصريحات ترامب بخصوص سيادة إسرائيل على الجولان.

وذكر بيان الخارجية أيضا أن لا شيء يمكن أن يغير "الحقيقة التاريخية بأن الجولان كان وسيبقى سورياً" وأن قرارا كهذا "يجعل من الولايات المتحدة العدو الرئيسي للعرب".

تركيا تندد وتنقل القضية إلى الأمم المتحدة

وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قال إن تركيا ترى أن اعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان غير مقبول وإنها ستتخذ إجراءات ضد القرار بما في ذلك في الأمم المتحدة.

وأكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم الأحد أيضا أن تركيا ستنقل قضية هضبة الجولان إلى الأمم المتحدة.

جامعة الدول العربية

ندد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط اليوم الاثنين باعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان.

وقال أبو الغيط "إنه إعلان باطل شكلا وموضوعا، ويعكس حالة من الخروج على القانون الدولي روحا ونصا تخصم من مكانة الولايات المتحدة الأمريكية في المنطقة، بل وفي العالم".

وأضاف في بيان "هذا الإعلان الأمريكي لا يغير من وضعية الجولان القانونية شيئا. الجولان أرض سورية محتلة، ولا تعترف بسيادة إسرائيل عليها أي دولة، وهناك قرارات من مجلس الأمن صدرت بالإجماع لتأكيد هذا المعنى

الأمم المتحدة: وضع الجولان لم يتغير

ذكر ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمم المتحدة يوم الاثنين أن الأمين العام للمنظمة الدولية أنطونيو غوتيريش "واضح (في القول) بأن وضع الجولان لم يتغير"

وقال دوجاريك أيضا "سياسة الأمم المتحدة بشأن الجولان انعكست في قرارات مجلس الأمن ذات الصلة وإن تلك السياسة لم تتغير".

وكان مجلس الأمن تبنى بالإجماع عام 1981 قرارا يعلن أن قرار إسرائيل "فرض قوانينها وولايتها القضائية وإدارتها في مرتفعات الجولان السورية المحتلة باطل ولاغ ولا أثر قانوني له على الساحة الدولية".

الاتحاد الأوروبي وبريطانيا لن يغيرا موقفهما

قال رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك يوم الجمعة إن الاتحاد الأوروبي يتمسك بموقفه من هضبة الجولان رغم تصريحات ترامب بشأن الاعتراف بسيادة إسرائيل على المنطقة.

وقال توسك في مؤتمر صحفي تعليقا على تصريحات ترامب "موقف الاتحاد الأوربي معروف جيدا ولم يتغير"، ولا يعترف الاتحاد الأوروبي بسيادة إسرائيل على الجولان.

بينما قالت بريطانيا اليوم الجمعة إنها لا تخطط لتغيير موقفها من هضبة الجولان بعد تحرك ترامب للاعتراف بسيادة إسرائيل عليها. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية البريطانية في بيان "المملكة المتحدة تعتبر هضبة الجولان أرض تحتلها إسرائيل، ضم الأرض بالقوة محظور وفقا للقانون الدولي بما في ذلك ميثاق الأمم المتحدة".

العراق: "سيادة إسرائيل على الجولان تعطي الشرعية للاحتلال"

وزارة الخارجية العراقية قالت على تويتر يوم السبت إن تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المتعلقة بالاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان تتعارض مع القانون الدولي.

وقال أحمد الصحاف المتحدث باسم الخارجية العراقية "دعوة الولايات المتحدة إلى الاعتراف بسيادة الاحتلال الإسرائيلي على الجولان السوري يراها العراق تُعطي الشرعية للاحتلال وتتعارض مع القانون الدولي".

ويمثل بيان ترامب يوم الخميس تحولا كبيرا في السياسة الأمريكية بشأن وضع هضبة الجولان التي احتلها إسرائيل من سوريا في حرب 1967 وضمتها في عام 1981 في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

للمزيد على يورونيوز:

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox