عاجل

عاجل

شوارع "عين زارة" الليبية تمتلئ بالأنقاض بسبب المعارك

 محادثة
معارك عين زارة
معارك عين زارة -
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

أدى القتال المستمر في عين زارة في جنوب طرابلس أمس الأحد (21 أبريل نيسان) إلى إلحاق أضرار بالبلدة التي امتلأت شوارعها بالأنقاض.

ودُمرت مبان وأُحرقت سيارات في الشوارع بسبب القتال المستمر بين قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) بقيادة خليفة حفتر والقوات التابعة للحكومة المدعومة من الأمم المتحدة.

تصاعدت حدة الاشتباكات بعدما ذكر البيت الأبيض يوم الجمعة أن الرئيس دونالد ترامب تحدث هاتفيا يوم الاثنين مع حفتر.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

طرابلس مستاءه من اتصال ترامب بحفتر وصمت المجتمع الدولي

اشتباكات عنيفة في الضواحي الجنوبية للعاصمة الليبية

ليبيا: مطار معيتيقية بطرابلس يستأنف نشاطه

وساهم الكشف عن الاتصال الهاتفي وبيان أمريكي ذكر أن ترامب "أقر بالدور الجوهري للمشير في مكافحة الإرهاب وتأمين موارد ليبيا النفطية" في دعم أنصار حفتر وإثارة غضب معارضيه. وتنقسم القوى الغربية ودول الخليج بشأن حملة حفتر للسيطرة على طرابلس، الأمر الذي يقوض دعوات من الأمم المتحدة لوقف إطلاق النار.

وبدأت قوات الجيش الوطني الليبي والمتحالفة مع حكومة موازية في الشرق هجوما قبل أسبوعين دون أن تتمكن من اختراق الدفاعات الجنوبية لحكومة طرابلس.