عاجل

عاجل

رئيس سريلانكا يتعهد "بالقضاء على الإرهاب" وتحقيق الاستقرار قبل الانتخابات

 محادثة
رئيس سريلانكا يتعهد "بالقضاء على الإرهاب" وتحقيق الاستقرار قبل الانتخابات
حجم النص Aa Aa

قال رئيس سريلانكا ماثريبالا سيريسينا اليوم السبت (4 مايو أيار) إن قوات الأمن "ستقضي على الإرهاب"، في أعقاب هجمات انتحارية مروعة يوم أحد القيامة، وتستعيد الاستقرار قبل انتخابات الرئاسة المقرر إجراؤها بحلول نهاية العام.

وتابع سيريسينا إنه يعتقد أن تنظيم الدولة الإسلامية هو المسؤول عن هجمات 21 ابريل نيسان التي استهدفت كنائس وفنادق فاخرة وقتلت أكثر من 250 شخصا بينهم 42 أجنبيا. وأعلن التنظيم مسؤوليته عن الهجمات.

وقال سيريسينا في مقابلة مع رويترز "لا يمكن تأجيل الانتخابات ولذلك فإنني سوف أستعيد الاستقرار وأقضي على الإرهاب قبل الانتخابات". ومن المرجح إجراء الانتخابات بين 10 نوفمبر تشرين الثاني و 10 ديسمبر كانون الأول.

إقرأ المزيد على يورونيوز:

رئيس سريلانكا لداعش "دع بلدي وشأنه"

البغدادي: تفجيرات عيد القيامة في سريلانكا جاءت انتقاما لخسائر داعش في الباغوز

وأضاف سيريسينا أن كل الدلائل تشير إلى أن تنظيم الدولة الإسلامية يقف وراء الهجمات.

كانت سريلانكا قالت في وقت سابق إنها تشتبه في وجود صلات دولية بالمهاجمين على الرغم من أن طبيعة تلك الصلات لم تتضح على وجه الدقة.

وقالت الشرطة إنها تحقق أيضا في احتمال ضلوع جماعتين لم تكونا معروفتين في السابق وهما جماعة التوحيد الوطنية وجمعية ملة إبراهيم.

وقال سيريسينا إن أجهزة مخابرات من ثماني دول بينها مكتب التحقيقات الاتحادي إضافة إلى الانتربول تساعد سريلانكا في التحقيقات.