Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

أمريكا تزيد الرسوم على بضائع صينية وترامب ليس مستعجلاً لاستكمال اتفاق التجارة

أمريكا تزيد الرسوم على بضائع صينية وترامب ليس مستعجلاً لاستكمال اتفاق التجارة
Copyright REUTERS/Damir Sagolj/File Photo
Copyright REUTERS/Damir Sagolj/File Photo
بقلم:  Euronews مع رويترز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

عبرت الصين عن "أسفها الشديد" على القرار الأمريكي بزيادة الرسوم الجمركية على البضائع الصينية مؤكدة أنها ستتخذ إجراءات مضادة ردا على الخطوة الأمريكية.

اعلان

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الجمعة إنه "ليس متعجلا على الإطلاق" لاستكمال اتفاق تجاري مع الصين في الوقت الذي يستعد فيه مفاوضون أمريكيون وصينيون لمواصلة محادثات في واشنطن، قائلا إن المباحثات مستمرة "بأسلوب شديد التوافق".

وكتب ترامب على تويتر "سنواصل التفاوض مع الصين على أمل ألا تحاول مجددا التراجع عن اتفاق!"

جاء ذلك عقب دخول زيادة أمر بها ترامب للرسوم الجمركية على بضائع صينية بقيمة 200 مليار دولار إلى 25 بالمئة، حيز التنفيذ اليوم ما يفاقم التوتر بين الولايات المتحدة والصين في الوقت الذي يجري فيه الطرفان محادثات لمحاولة إنقاذ اتفاق تجاري.

وفي ضوء عدم اتخاذ إدارة ترامب أي تحرك لوقف الزيادة، فرضت هيئة الجمارك وحماية الحدود الأمريكية الرسوم الجمركية الجديدة بقيمة 25 بالمئة على الشحنات المستهدفة بالزيادة القادمة من الصين إلى الولايات المتحدة اليوم بعد الساعة 12:01 بتوقيت الولايات المتحدة (0401 بتوقيت جرينتش).

وقالت متحدثة باسم الهيئة إن البضائع التي تندرج تحت أكثر من 5700 فئة منتجات تستهدفها الزيادة الأخيرة لكنها غادرت الموانئ والمطارات الصينية قبل منتصف الليل ستدفع نسبة الرسوم القديمة وهي 10 بالمئة.

وعبرت الصين عن "أسفها الشديد" على القرار الأمريكي بزيادة الرسوم الجمركية على البضائع الصينية مؤكدة أنها ستتخذ إجراءات مضادة ردا على الخطوة الأمريكية.

وكان مفاوضون تجاريون كبار من الصين والولايات المتحدة اختتموا أمس الخميس اليوم الأول من بين يومين للمحادثات التي تهدف إلى إنقاذ اتفاق تجاري على شفا الانهيار، لكن يبدو أن دخول زيادة الرسوم الجمركية على البضائع الصينية حيز التنفيذ قد أرخى بظلالها الثقيلة على تلك المفاوضات.

ويجدر بالذكر أن القطاع الأكبر تأثرا من الواردات الصينية بأحدث زيادة للرسوم هو فئة تبلغ قيمتها ما يزيد عن 20 مليار دولار، وتضم أجهزة مودم الإنترنت وأجهزة التوجيه (رواتر) وأجهزة أخرى لنقل البيانات، تليها لوحات الدوائر المطبوعة البالغة قيمتها نحو 12 مليار دولار والمستخدمة على نطاق واسع في منتجات مُصنعة في الولايات المتحدة، كما تتصدر قائمة المنتجات الخاضعة لزيادة الرسوم الجمركية الأثاث ومنتجات الإضاءة ومكونات السيارات والمكانس الكهربائية ومواد البناء.

للمزيد على يورونيوز:

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

هل ينجح الاتفاق التجاري بين بكين وواشنطن في إنهاء النزاع الإقتصادي بين البلدين؟

ترامب يهدد بفرض رسوم إضافية على سلع صينية بقيمة 300 مليار دولار

منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية تدعو إلى تجاوز النزاعات التجارية بين الصين والولايات المتحدة